شركة "أديندا" تؤسس "بلوك تشين" لسوق التأمين في الدولة

أعلن برنامج مسرع التكنولوجيا المالية في مركز دبي المالي العالمي "FinTech Hive Accelerator"، الذي يعد أول مسرّع من نوعه في المنطقة مخصص للشركات الناشئة حديثة التأسيس، أن شركة "أديندا" الناشئة العاملة بتقنية بلوك تشين في قطاع التأمين، قد تأهلت لبرنامج المسرّع لعام 2018.

وباعتبارها تقنية بلوك تشين، قائمة على Hyperledger Fabric، فإن أديندا سوف تتيح لشركات التأمين تسوية المطالبات والمدفوعات القائمة في ما بينها بشكل أسرع وأكثر أماناً وبجزء بسيط من التكاليف المعتادة.

وتعد دورة مطالبات التأمين الحالية معقدة للغاية، ما يشكل تحدياً لضمان اطلاع جميع الأطراف المعنيين، من معيدي التأمين إلى الوسطاء إلى المدّعين، على جميع الوثائق وتطورات العملية، خاصة وأن معظم العمليات تتم يدوياً ولم تتحول إلى الرقمية بعد.

وفي غياب منصة آلية وشفافة لتسوية المطالبات، فإنه يتعين على شركات التأمين أن تنفق أكثر على التكاليف العامة، وان تتأكد من من مدى خبرة القائمين على المطالبات لتحديد مدى نزاهة ودقة البيانات.

وبالإضافة إلى النفقات العالية، ومخاطر السلوك الاحتيالي، والمنافسة الشديدة، فإن شركات التأمين وحاملي وثائق التأمين يحتاجون إلى التأكد من سلامة البيانات المقدمة من الأطراف الثالثة التي غالباً ما تكون لها مصالح متضاربة.

وتهدف أديندا إلى أن تكون منصة تأمينية InsurTech فريدة آمنة، لضمان الالتزام بالمعايير التنظيمية وتشفير البيانات الحساسة تجارياً على بلوك تشين. كما تقوم الشركة الناشئة بأتمتة حل المطالبات الكبيرة، مثل المطالبات المتعلقة بالسيارات والصحة، وضمان متابعة جميع الجهات المعنية بالمطالبة لمراحل تقدمها في الزمن الفعلي.

وعرضت أديندا نموذجاً أولياً من بلوك تشين يتيح لشركات التأمين المحلية تتبع المطالبات المتعلقة بالمواد ذات القيمة العالية، واكتشاف ومنع الاحتيال والمطالبة المزدوجة، أي السلوك الاحتيالي عندما يحاول حامل الوثيقة المطالبة بنفس البند مرتين من شركتي تأمين مختلفتين. وتعمل أديندا على مفاهيم أخرى أيضاً، منها أتمتة حلول السيارات والتأمين على الحياة.

وقال المؤسس المشارك لشركة أديندا وليد ديب: "أرى أن دور بلوك تشين بالنسبة لصناعة التأمين حالياً لا يقل أهمية عن جماعة مقهى اللويد Lloyd’s Coffee House التي تألفت في لندن في أواخر القرن القرن السابع عشر واتخذت اسمها من مقهى افتتحه شخص يدعى ادوارد لويدز عام 1688 وأصبح بمثابة ناد للمشتغلين بالشؤون البحرية ولمتعهدي النقل البحري".

وجرى اختبار النموذج الأولي بنجاح أمام عدد كبير من ممثلي شركات التأمين. وحالياً، تقوم أديندا، التي أسسها الشقيقان وليد وكريم ديب، بتنفيذ برنامج تطوير مكثف لمدة ثلاثة أشهر بالتعاون مع مسرع التكنولوجيا المالية في مركز دبي المالي العالمي FinTech Hive Accelerator ومجموعة من شركات التأمين المحلية، وسيتم يتم تطبيق البرنامج على نطاق تجاري في منتصف عام 2019.