توفر طاقة نظيفة لأكثر من مليون أسرة في ألمانيا

«الأحواض الجافة» تنجز الجزء العلوي لمنصة «بوروين غاما» البحرية

من المقرر تشغيل المنصة الجديدة في عام 2019. من المصدر

قامت شركة «الأحواض الجافة العالمية دبي»، المزوّد العالمي للخدمات البحرية والملاحية لقطاعات النفط والغاز والطاقة، بإنجاز الجزء العلوي للمنصة البحرية «بوروين غاما»، التي ستحول طاقة الرياح إلى تيار جهد عالٍ مستمر، وذلك من خلال نقل 900 ميغاواط من الكهرباء من مزارع الرياح البحرية في بحر الشمال، إلى البر الرئيس في جمهورية ألمانيا الاتحادية، ما يوفر طاقة رياح نظيفة كافية لتغطية الاستهلاك السنوي للكهرباء لأكثر من مليون أسرة ألمانية.

وأكدت الشركة في بيان، أمس، أنه من المقرر تشغيل المنصة ككل في عام 2019، حيث طلبت شركة «تينيت»، الشركة المشغلة لمحطة التحويل الكهربائية، من كونسورتيوم يتألف من شركتَي «سيمنس» و«بتروفاك»، تجهيز المحطة «بوروين 3»، بوصلة نقل التيار الكهربائي التي تنقل تيار مباشر عالي الجهد، بالإضافة إلى المعدات الكهربائية لنقل التيار المباشر بكفاءة. وأشرفت شركة «بتروفاك» على الإنشاء الكامل للهندسة والبناء والتركيب الخارجي للمنصة، ومنحت عقد تصنيع وتحميل الجانب العلوي للمنصة إلى شركة الأحواض الجافة العالمية. وبدأ تصنيع الجانب العلوي للمنصة في «الأحواض الجافة العالمية - دبي» في عام 2014، واستغرق أكثر من 13.5 مليون ساعة عمل، وتم استخدام 10 آلاف و500 طن من الفولاذ، أكثر من كمية الفولاذ المستخدم لبناء برج إيفل، كما أن كمية الطلاء التي تم استخدامها تكفي لتغطية 30 ملعباً لكرة القدم، و880 كيلومتراً من سحب الكابلات داخل المنصة، التي يمكن أن تغطي المسافة الفاصلة بين مدينتَي هامبورغ وميلان.

وفي المراحل الأخيرة من المشروع، نفذت شركة الأحواض الجافة العالمية، عمليتَي رفع وتحميل ضخمتين للجزء العلوي لمنصة «بوروين غاما»، لتنجز بذلك واحدة من أكبر عمليات الرفع في الشرق الأوسط.

ومن المتوقع أن يتم شحن الجزء العلوي لمنصة «بوروين غاما»، البالغ وزنها 18 ألف طن، في منتصف سبتمبر المقبل عبر قناة السويس إلى بحر الشمال، وسيتم تثبيته في مايو 2019 على بُعد يقارب 130 كيلومتراً وعمق نحو 40 متراً قبالة الساحل الألماني. وقال المدير التنفيذي للأحواض الجافة العالمية، القبطان رادو أنتولوفيش: «شاركت (الأحواض الجافة العالمية) بمشروعات أخرى لبحر الشمال الألماني، بعد أن بنت في السابق أكبر منصة بحرية في العالم للتيار المباشر العالي الجهد المستمر (دولوين بيتا)، ويسعدنا العمل مجدداً على هذه التكنولوجيا المتجددة المبتكرة، ويبين مشروع (بوروين غاما) قدرتنا على بناء المشروعات المعقدة وفقاً لمعايير الجودة الأوروبية».