ألمانيا تطالب بإنهاء برامج التحفيز الأوروبية

«المركزي الأوروبي» خفض سعر فائدة إعادة التمويل القياسي. أرشيفية

جدد محافظ البنك المركزي الألماني، ينس فيدمان، دعمه للتخلي عن السياسة النقدية لمنطقة اليورو في وقت الأزمات، وسط تقارير عن تراجع فرصه في تولي رئاسة البنك المركزي الأوروبي. وقال فيدمان في برلين، وفقاً لنص خطاب تم تعميمه مسبقاً، إن مسار التضخم المتوقع يتفق واستقرار الأسعار. وتابع: «لهذا السبب، فقد حان الوقت للابتعاد عن انتهاج سياسة نقدية واسعة، واتخاذ تدابير خاصة»، مضيفاً أن هذا سيحدث خطوة بخطوة. وفي تعامله مع الأزمة المالية وأزمة الديون الأخيرة، خفض البنك المركزي الأوروبي سعر فائدة إعادة التمويل القياسي إلى مستوى منخفض بشكل قياسي بلغ (صفر في المائة)، كما سعى إلى تعزيز الإقراض المصرفي عبر برنامج لشراء الأصول بمليارات الدولارات. وينتهي برنامج مشتريات السندات في نهاية عام 2018.