اليورو يرتفع مع هدوء توترات الأسواق

ارتفع اليورو، لليوم الثاني على التوالي أمس، وسط آمال أن تقود مباحثات الولايات المتحدة والصين إلى انحسار التوترات التجارية بين البلدين، وهو ما أدى إلى انخفاض الدولار.

وكان اليورو تعرض لضغوط في الأسابيع الأخيرة، بفعل مخاوف بشأن انكشاف بنوك منطقة اليورو على تركيا بعد هبوط الليرة، في وقت استفاد فيه الدولار من توجه المستثمرين للبحث عن ملاذات آمنة.

وارتفع اليورو 0.1% إلى 1.1385 دولار، بينما هبط مؤشر العملة الأميركية الذي يقيس أداءها مقابل سلة عملات كبرى 0.1%، إلى 96.513 نقطة.

وارتفع الين الياباني 0.1% إلى 110.74 ين، كما ارتفع الجنيه الإسترليني مستفيداً من تراجع الدولار.