«الاتحادية للتنافسية»: 40% من المواطنين المشتغلين يتقاضون رواتب تصل إلى 35 ألف درهم شهرياً

كشفت تقرير صادر عن الهيئة الاتحادية للتنافسية والاحصاء، أمس، أن الحكومة الاتحادية استحوذت على ما نسبته 31.6% من المواطنين المشتغلين خلال عام 2017، في ما استحوذت الحكومات المحلية على نسبة 51.6%، والقطاع الخاص على نسبة 8.2%، والقطاع المشترك «حكومي وخاص» 7.4%، والقطاع الأجنبي 0.4%، كما استحوذت الهيئات التي لا تهدف للربح على نسبة 0.2%، و«بدون منشأة» 0.3%، وكانت نسبة فئة «غير مبين» 0.2%.

وأظهر تقرير الهيئة الذي صدر بعنوان: «مسح القوى العاملة 2017» أن نسبة 5.7% من إجمالي المواطنين المشتغلين تتقاضى راتباً شهرياً بقيمة تزيد عن 50 ألف درهم، في ما تتقاضى نسبة 12% من المواطنين المشتغلين راتباً يراوح بين 35 و50 ألف درهم، ونحو 40.1% تتقاضى راتباً يراوح بين 20 و35 ألف درهم، ونسبة 28.5% تتقاضى راتباً يراوح بين 10 آلاف و20 ألف درهم.

وكشف التقرير أن نسبة تبلغ نحو 4.9% تتقاضى راتباً يراوح بين 5000 و10 آلاف درهم، ونحو 1.3% تتقاضى راتباً يراوح بين 2500 و5000 درهم، في حين تتقاضى نسبة 0.6% راتباً يراوح بين 1000 و2500 درهم، وسجلت نسبة 6.8% ضمن فئة «غير مبين».

ووفقاً للتقرير، فقد استحوذ «قطاع الإدارة العامة والدفاع والضمان الاجتماعي» على نسبة 53.7% من إجمالي المواطنين المشتغلين في الدولة خلال عام 2017، يليه «قطاع أنشطة الخدمات الإدارية وخدمات الدعم» على نسبة 6.3%، و«التعليم» على نسبة 6%، و«أنشطة الصحة والعمل الاجتماعي» على نسبة 3.1%، و«الفنون والترفيه والتسلية» على نسبة 0.6%، و«أنشطة الخدمات» على نسبة 0.9%، و«أنشطة الأسر المعيشية التي تستخدم أفراداً» على نسبة 0.1%، في ما استحوذت «أنشطة المنظمات والهيئات غير الخاضعة للولاية القضائية» على نسبة 0.1%، و«أنشطة غير مبينة» على نسبة 1.2%.

وفي التوزيع النسبي للمشتغلين، بحسب الفئة العمرية، فقد استحوذت الفئة العمرية للمواطنين بين (30-34) عاماً على نسبة 21% من المشتغلين المواطنين، تليها الفئة (25-29) عاماً على نسبة 19.9%، ثم الفئة (35-39) عاماً على نسبة 18.9%، والفئة (40-44) على نسبة 13.2%، والفئة (45-49) عاماً على نسبة 7.4%، والفئة (50-54) عاماً على نسبة 4.1%، والفئة (55-59) عاماً على نسبة 2.1%، والفئة (60-64) عاماً على نسبة 0.9%، والفئة (65 فما فوق) على 0.5%.

كما استحوذت الفئة العمرية (30 -34) عاماً من المواطنين على نسبة 75.6% من معدل المشاركة في قوة العمل.

وفي التوزيع النسبي للمشتغلين، بحسب قوة العمل والحالة الاجتماعية، فقد بلغت نسبة المواطنين «أعزب» 40% من معدل المشاركة في قوة العمل، مقابل نسبة 55% للمتزوجين.