«الطيران المدني»: 185 عملية تفتيش تُسفر عن حظر مشغلين جويين

أفادت الهيئة العامة للطيران المدني، بأنها أجرت 185 عملية تفتيش لطائرات تابعة للشركات الأجنبية ومشغلي قطاع النقل الجوي في مختلف مطارات الدولة خلال النصف الأول من العام الجاري.

وذكرت الهيئة لـ«الإمارات اليوم»، أن عمليات التفتيش التي نفذتها الهيئة أسفرت عن حظر مشغلين جويين خلال هذه الفترة، بناء على نتائج التفتيش والتدقيق.

وبحسب الهيئة، فإن التفتيش على الطائرات الأجنبية يمثل خطوة مهمة تسهم في رفع معايير السلامة لدى شركات الطيران الأجنبية المشغلة في مطارات الدولة، بما يضمن سلامة الركاب وصلاحية الطائرات، فضلاً عن ضمان امتثال الهيئة العامة للطيران المدني لمعايير منظمة الطيران المدني الدولي، وبرنامج سلامة الطيران الأوروبي، إذ تقوم الهيئة بضمان استيفاء المعايير الدولية والمحلية للسلامة من قبل الطائرات المشغلة في الدولة، ومنعها من الاقلاع أو الهبوط في حال تم التأكد من عدم تطبيق هذه المعايير.

يشار إلى أنه تم إنشاء ادارة شؤون الطائرات الأجنبية في الهيئة العامة للطيران المدني بهدف الاشراف والحفاظ على مستوى عال من معايير السلامة الدولية والمحلية من المشغلين الأجانب، والطائرات الأجنبية العاملة من وإلى دولة الإمارات، كما تهدف الإدارة، للرقابة على مزودي خدمات الصيانة العاملة بالدولة، وتطبيق ومتابعة البرنامج الأوروبي الخاص بالتفتيش الروتيني والغير روتيني لتقييم سلامة الطائرات الأجنبية العاملة من وإلى دولة الإمارات، والتنسيق مع سلطات الطيران المحلية والدولية فيما يخص شؤون السلامة وتطبيق إجراءات التنفيذ مثل (حظر، منع أو السماح لمشغلي الطائرات الأجنبية من الإقلاع أو مزاولة العمل في الدولة).