571 مليون درهم عمولات الوسطاء العقاريين في دبي خلال 6 أشهر

كشفت دائرة الأراضي والأملاك في دبي، عن أن عدد الإجراءات التي أسهم بها الوسطاء العقاريون وصل إلى 2978 إجراء خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري،، ليبلغ إجمالي قيمة العمولات التي استحقوها عن ذلك 571 مليون درهم.
وأوضحت الدائرة أن إجمالي عدد الوسطاء النشطين بلغ خلال النصف الأول من العام الجاري، 5181 وسيطاً، بينهم 678 امرأة، عملوا من خلال 2113 مكتباً.
وأشارت «أراضي دبي» إلى أنها وفرت النظام الذكي «وسطاء دبي» لتمكين أي شخص من إدخال بيانات الملكية، والتأكد من صحة المعلومات، والاستفادة من خاصية التحقق من صحة بيانات أي ملكية عقارية يرغب الأطراف في التعامل معها.

وتفصيلا، أفادت دائرة الأراضي والأملاك في دبي، امس، أن قيمة عمولات الوسطاء العقاريين بلغت 571 مليون درهم خلال النصف الأول من العام الجاري، فيما بلغ إجمالي عدد الوسطاء النشطين 5181 وسيطاً عقارياً عملوا من خلال 2113 مكتباً ليسهموا في النمو المستدام الذي يحققه القطاع.
وذكرت إدارة الدراسات والبحوث العقارية في «أراضي دبي»، بأن نشاط الوسطاء والمكاتب العقارية كان واضحا للغاية خلال الأشهر الستة الأولى من العام 2018، حيث وصل عدد الإجراءات التي أسهم بها الوسطاء إلى 2978 إجراء، مشيرة إلى وجود 678 امرأة يعملن في مجال الوساطة العقارية.

وقال نائب المدير التنفيذي لمؤسسة التنظيم العقاري، يوسف الهاشمي في بيان للدائرة: «إننا ننظر بعين التقدير للدور المهم الذي يلعبه الوسطاء العقاريون المعتمدون والمرخصون، كما نحث المتعاملين على اختيار وسطائهم ممن يحملون بطاقة (وسيط عقاري)».

وأضاف أن «آلية اعتماد الوسطاء من قبل (أراضي دبي) جاءت لإرساء بيئة عقارية آمنة لجميع الأطراف في السوق، كما يسهم الوسطاء في دعم رؤية الدائرة من خلال تعزيز حركة التعاملات العقارية في الإمارة».
وذكر أن «أراضي دبي» وضعت النظم والتشريعات والضوابط التي تقنن هذا النشاط لضمان حقوق الجميع، بما في ذلك المتعاملون والوسطاء، لافتا في الوقت نفسه إلى تنظيم الدورات التدريبية، ومنها الدورة الأولية المكثفة التي تمنح للمتقدم عند اجتيازها بنجاح «بطاقة الوسيط العقاري المعتمد».

وتابع الهاشمي، أنه فضلاً عن ذلك، وفرت «أراضي دبي» النظام الذكي «وسطاء دبي»، والذي من خلاله يمكن لأي شخص إدخال بيانات الملكية، والتأكد من صحة المعلومات، والاستفادة من خاصية التحقق من صحة بيانات أي ملكية عقارية يرغب الأطراف في التعامل معها.

وأكد أن إدارة الترخيص العقاري في «أراضي دبي» تشجع جميع الوسطاء العقاريين على تحميل هذا النظام، للتأكد من صحة البيانات المطلوبة قبل القيام بأي عملية بيع أو تأجير للعقار.