<![CDATA[]]>

71 مليار درهم زيادة في الاستثمار الأجنبي المباشر المتدفق إلى الدولة خلال عامين

الدولة حافظت على مكانتها المتميزة كمركز جذب للاستثمارات الأجنبية. أرشيفية

بلغت قيمة الزيادة، التي شهدها الاستثمار الأجنبي الوارد إلى دولة الإمارات 71 مليار درهم، خلال العامين الماضيين، في خطوة تعكس محافظة الدولة على مكانتها المتميزة كمركز جذب للاستثمارات الأجنبية، في منطقة الخليج والشرق الأوسط بشكل عام.

وكانت دولة الإمارات حققت تقدماً بنحو خمس مراتب، من حيث جاذبيتها للاستثمار الأجنبي المباشر، خلال العام الماضي، وفقاً لنتائج تقرير الاستثمار الأجنبي المباشر، الصادر عن مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (الأونكتاد).

وفي ظل التدفق المتواصل للاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى الدولة، ارتفع إجمالي الرصيد التراكمي في فترة الرصد إلى 471 مليار درهم مع نهاية العام الماضي، وفقاً لـ«الأونكتاد» أيضاً، الذي استندت إليه وزارة الاقتصاد في تقرير لها حول أداء الاقتصاد الوطني.

وتظهر القراءة الأولية لحركة تدفق الاستثمار الأجنبي المباشر للدولة أن إجمالي رصيده التراكمي بلغ خلال عام 2015 نحو 400 مليار درهم، ثم ارتفع إلى مستوى 433 مليار درهم عام 2016، بزيادة قدرها 33 مليار درهم، وبنمو نسبته 8.2%.

وتواصل التحسن في تدفق الاستثمارات الأجنبية خلال عام 2017، محققاً زيادة بقيمة 38 مليار درهم، وبنمو نسبته 8.8% تقريباً، ما رفع إجمالي الرصيد التراكمي إلى 471 مليار درهم، بحسب المصادر ذاتها.

وتوقع خبراء الاستثمار تدفق المزيد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى الدولة، خلال المرحلة المقبلة، في ظل جاذبية المناخ الاستثماري بشكل عام، وقرب استضافة الدولة «إكسبو 2020 دبي».