مباحثات لزيادة عدد رحلات الطيران المباشرة بين الإمارات وكندا

المنصوري ناقش مع غارنو تطوير التعاون في النقل الجوي. من المصدر

بحث وزير الاقتصاد، المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، مع وزير النقل الكندي، مارك غارنو، سبل تطوير التعاون المشترك في مجال النقل الجوي، كما استعرض الجانبان العرض المقدم من الجانب الكندي بشأن زيادة عدد رحلات الطيران المباشرة بين البلدين. جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد في مقر وزارة النقل الكندية بالعاصمة أوتاوا، بحضور سفير الدولة لدى كندا، فهد سعيد الرقباني، إلى جانب عدد من المسؤولين الكنديين. ويأتي الاجتماع على هامش مشاركة المنصوري في الزيارة الرسمية لوفد رفيع المستوى من الدولة برئاسة سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، إلى كندا. وقال المنصوري إن الإمارات وكندا تتمتعان بعلاقات ثنائية متنامية، خصوصاً على الصعيدين الاقتصادي والتجاري، مشيراً إلى أن البلدين أنجزا عدداً من الخطوات النوعية، خلال المرحلة الماضية، لتهيئة البنية التشريعية اللازمة لنمو أوجه التعاون بين القطاع الخاص وفتح الأسواق أمام رجال الأعمال من الجانبين، وذلك عبر توقيع عدد من الاتفاقيات النوعية، فضلاً عن تأسيس اللجنة الاقتصادية المشتركة، وتشكيل مجلس الأعمال الإماراتي الكندي.

وتابع أن هناك حاجة لتطوير جوانب التعاون في مجال الطيران والخدمات الجوية، لمواكبة التطور الراهن في العلاقات الثنائية بين البلدين وتعزيز فرص الاستثمار المطروحة في العديد من القطاعات الحيوية، مشيراً إلى أن زيادة عدد رحلات الطيران المباشرة من شأنه اختصار المسافات الجغرافية وتحقيق تواصل أفضل بين مجتمع الأعمال والمستثمرين، والارتقاء بحجم التبادل التجاري والسياحي.