730.9 ألف مسافر يصلون إلى الإمارات عبر «الاتحاد للطيران» لأغراض العمل والسياحة خلال 4 أشهر

«الاتحاد للطيران» أضافت 48 رحلة جديدة إلى 10 وجهات رئيسة. من المصدر

أفادت «الاتحاد للطيران» بأن عدد المسافرين القادمين إلى دولة الإمارات على متن رحلاتها باعتبارها الوجهة النهائية الأصلية لهم لأغراض العمل والسياحة بلغ 730 ألفاً و886 مسافراً خلال الشهور الأربعة الأولى من العام الجاري، مقابل 674 ألفاً و12 مسافراً خلال الفترة نفسها من العام الماضي، بزيادة 56 ألفاً و874 مسافراً، موضحة أن هذا العدد لا يشمل مسافري رحلات الربط والترانزيت.

وأوضحت «الاتحاد للطيران» في إحصاءات أصدرتها أمس، أنها أضافت 48 رحلة جديدة إلى 10 وجهات رئيسة لها في مختلف أنحاء العالم، كما وسعت الطاقة الاستيعابية إلى ثلاث وجهات أخرى خلال موسم الصيف، الذي يستمر حتى 28 أكتوبر المقبل، لمواجهة التوقعات بزيادة عدد المسافرين إلى هذه الوجهات خلال فترة الصيف.

وأشارت إلى أنها أضافت سبع رحلات إلى أثينا لتصبح 14 رحلة أسبوعياً، وأضافت سبع رحلات إلى البحرين لتصبح 28 رحلة أسبوعياً، وخمس رحلات إلى بلغراد لتصبح 12 رحلة أسبوعياً، وسبع رحلات إلى بيروت لتصبح 14 رحلة أسبوعياً، وست رحلات إلى كوتشين لتصبح 27 رحلة أسبوعياً، ورحلتين إلى باكو لتصبح خمس رحلات أسبوعياً، ورحلتين إلى مينسك لتصبح خمس رحلات أسبوعياً، ورحلة إلى أستانا لتصبح ثلاث رحلات أسبوعياً، فضلاً عن إضافة رحلة واحدة إلى المغرب و10 رحلات إلى موسكو.

كما رفعت «الناقلة» الطاقة الاستيعابية واستخدمت طائرات أكبر لنقل المسافرين إلى ثلاث وجهات هي هونغ كونغ وأثينا واستانبول، نتيجة للتوقعات بزيادة عدد المسافرين على هذه الوجهات خلال فترة الصيف.

وبلغ إجمالي حجوزات المسافرين على متن رحلات «الاتحاد للطيران» خلال العام الماضي 18 مليوناً و617 ألفاً و362 حجزاً، وكانت وكالات السفر التقليدية ثم الموقع الإلكتروني لـ«الاتحاد للطيران» أكثر القنوات المستخدمة في إجراء الحجوزات للرحلات خلال العام الماضي.

وأكدت «الاتحاد للطيران» أن اكثر 10 وجهات شهدت رواجاً ضمن شبكتها خلال عام 2017 هي على التوالي: لندن، وبانكوك، ومانيلا، وجدة، ونيويورك، ومومباي، وسيدني، والقاهرة، وباريس، ومانشستر.

ولفتت إلى أن إجمالي عدد المسافرين على متن رحلاتها خلال فترة الصيف بالعام الماضي بلغ 11 مليوناً و96 ألفاً و88 راكباً.

من جانبه، أكد الرئيس التنفيذي لـ«الاتحاد للطيران»، بيتر بومغارتنر أن «(الاتحاد للطيران) تبذل جهوداً كبيرة لدعم السياحة القادمة إلى أبوظبي»، موضحاً أن «الناقلة» تهدف إلى جلب المزيد من المسافرين لتجربة المعالم السياحية التي تحفل بها أبوظبي، حيث قامت أخيراً بمضاعفة جهودها للترويج لإمارة أبوظبي في المواد المرتبطة بعلامتنا التجارية وحملاتنا التسويقية كافة.