«نخيل» تفتتح «ذا بوينت» في «نخلة جميرا» خلال الربع الأخير من 2018

كشفت شركة «نخيل»، أمس، عن قرب إنجازها الوجهة البحرية الفريدة للمطاعم والترفيه في منطقة نخلة جميرا «ذا بوينت»، التي تبلغ كلفتها 800 مليون درهم، وتمتد على مساحة 1.4 مليون قدم مربعة، تمهيداً لافتتاحها في الربع الأخير من العام الجاري.

800

مليون درهم، كلفة

الوجهة البحرية

الجديدة.

وقال رئيس مجلس إدارة الشركة، علي راشد لوتاه، في تصريحات صحافية على هامش فعالية خاصة أقيمت لمعاينة المشروع: «نقترب من افتتاح إحدى أهم الوجهات الترفيهية، التي ينتظرها الجميع بفارغ الصبر في دبي»، مشيراً إلى أن «مشروع (ذا بوينت) يمثل وجهة أيقونية مميزة للسياح والمقيمين على حد سواء، لما يوفره من تجارب ترفيهية عصرية غير مسبوقة، بفضل ملامحه المستوحاة من التراث والثقافة الإماراتيين، كما سيكون إضافة مذهلة ونابضة بالحياة لوجهات التسوق والترفيه والمطاعم في دبي».

ووفقاً لبيان أصدرته الشركة أمس، ستدير «نخيل مولز» ذراع «نخيل» في قطاع التجزئة، الوجهة الجديدة التي ستجمع تحت سقف واحد مفاهيم فريدة ومميزة من جميع أنحاء العالم، لأكثر من 100 من محال التجزئة والمطاعم.

وتتميز «ذا بوينت» بعروض نافورتها المدهشة والجاذبة للزوار، الذين سيتمكنون من الاستمتاع بمشاهدتها من أماكن جلوسهم في المطاعم المنتشرة على الواجهة البحرية.

ويقع مشروع «ذا بوينت» على البحر وبمسافة خمسة كيلومترات من البر. كما يتميز بموقعه الفريد على تاج «نخلة جميرا» مقابل فندق «أتلانتس ذا بالم»، ويحتضن أيضاً ممشى يمتد بطول 1.5 كيلومتر، مشكلاً بحد ذاته وجهة للمقيمين والسائحين.

وسيضم «ذا بوينت» مجمعاً للسينما، ومنطقة ألعاب مخصصة للأطفال، وصالونات تجميل، و«سوبرماركت»، وصالة للألعاب الرياضية، فضلاً عن متاجر للهدايا بمفاهيم فريدة، إضافةً إلى مواقف للسيارات تتسع لـ1600 سيارة.