بارتفاع 67.5 متراً وقُطر 130 متراً

«إكسبو 2020 دبي» يتعاقد مع «سيمولاي ريموند» لتنفيذ هيكل قبة «ساحة الوصل»

قبة «ساحة الوصل» ستغطي الساحة المركزية التي تشكل قلب موقع «إكسبو 2020 دبي». من المصدر

أعلن مكتب «إكسبو 2020 دبي» عن إرساء عقد أعمال الهيكل الفولاذي لقبة «ساحة الوصل» على شركة «سيمولاي ريموند» الشرق الأوسط، مشيراً إلى أن الشركة الإماراتية - الإيطالية، ستعمل على تنفيذ الهيكل الفولاذي الذي سيكون عبارة عن شبكة معقدة عملاقة تغطي قبة «ساحة الوصل» بارتفاع 67.5 متراً وبقُطر 130 متراً، لتكون تحفة معمارية تغطي الساحة المركزية التي تشكل قلب موقع «إكسبو 2020 دبي».

وأفاد المكتب، في بيان صادر أمس، أنه عند انتهاء الهيكل، الذي يضم 13 ألفاً و600 متر من القضبان الفولاذية، سيبلغ وزنه 2256 طناً. وأوضح أن «ساحة الوصل» تشكل المركز الرئيس لموقع «إكسبو 2020 دبي»، البالغة مساحته 4.38 كيلومترات مربعة، لافتاً إلى أن الساحة ستترك الانطباع الأكبر عن المعرض لدى ملايين الزوار من مختلف أنحاء العالم، فيما ستكون قبة الساحة شاشة عرض عملاقة يمكن رؤيتها من الداخل والخارج.

وقال نائب رئيس التطوير والتسليم العقاري في «إكسبو 2020 دبي»، أحمد الخطيب: «ستكون (ساحة الوصل) أيقونة مركزية في (إكسبو 2020 دبي)»، مشيراً إلى أن شركة (سيمولاي ريموند الشرق الأوسط) تمتلك سجلاً حافلاً بالإنجازات، بما فيها جناح دولة الإمارات في (إكسبو 2015) بميلانو».

وأضاف الخطيب: «نحن نسير وفق المخطط المرسوم للأعمال، وسنرسي عقد الأعمال الإنشائية الرئيسة لـ(ساحة الوصل) خلال الربع الأول من العام المقبل، ونتطلع قدماً لمشاهدة تقدم سير الأعمال في هذه القبة الهائلة التي تغطي مساحة تساوي خمسة ملاعب كرة قدم، وستكون منظراً رائعاً في قلب (إكسبو 2020 دبي) ووجهة جذب أساسية في مشروع (الإرث - دستركت 2020)».

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لشركة «سيمولاي ريموند الشرق الأوسط»، غيوسيبي أنتونيو شيارانادا: «يشرفنا العمل مع (إكسبو 2020 دبي) على هذا المشروع المهم، الذي سنعمل على توظيف خبرتنا التي تمتد لسنوات طويلة في مجال تصميم الهياكل الفولاذية وإنتاجها، بهدف إنجاحه، وستكون (ساحة الوصل) نقطة جذب أساسية ومركزاً جامعاً لـ(إكسبو 2020 دبي)، ويشرفنا أنه تم إسناد هذا المشروع لنا لنسهم في تحويل هذه الأيقونة المعمارية إلى حقيقة واقعة».

يشار إلى أن الأعمال الإنشائية تمضي بشكل حثيث في موقع «إكسبو 2020 دبي»، حيث تم إنجاز تسعة ملايين ساعة عمل حتى الآن في الموقع، ويتم صب أكثر من 6000 متر مكعب من الخرسانة أسبوعياً، بينما تم مد أكثر من 59 كيلومتراً من الأنابيب ضمن أعمال البنية التحتية في الموقع.

وكان منظمو الحدث كشفوا، الشهر الماضي، عن صور تظهر ارتفاع مباني مناطق الموضوعات فوق مستوى الأرض، في الموقع الذي يعمل به حالياً 8000 شخص.

طباعة