«تفاهم» بين «إكسبو 2020 دبي» و«إكسبو أستانا 2017»

شهدت فعاليات القمة العالمية لطاقة المستقبل في أبوظبي، أمس، توقيع مذكرة تفاهم وتعاون بين شركة «إكسبو أستانا 2017 الوطنية»، ومكتب «إكسبو 2020» في دبي، بحضور المدير التنفيذي لمكتب «إكسبو 2020»، نجيب محمد العلي، ورئيس مجلس إدارة «إكسبو أستانا 2017 الوطنية»، أخمدزان يسيموف.

وأفاد بيان صحافي، صادر أمس، بأنه تم الاتفاق على توثيق الروابط والتعاون، والاستفادة من الخبرات بين الإمارات وكازاخستان.

وقال يسيموف إن «دولة الإمارات تعد من أبرز الشركاء بالنسبة لكازاخستان، ويعود ذلك إلى أن كلا البلدين يستضيف معرض (إكسبو)»، مشيراً أنه «من الضروري بالنسبة لهما، العمل على توثيق الروابط والتعاون بين المؤسستين المنظمتين».

وأضاف أن «الاستعدادات لتنظيم (إكسبو 2017) تسير وفق المخطط»، موضحاً أنه «تم إنجاز 95% من العمل، فيما تم تسليم الأقسام إلى الدول المشاركة لتجهيزها».

من جهته، قال مدير قسم المحتوى وتنظيم الفعاليات في «إكسبو أستانا 2017 الوطنية»، مارات أوماروف، إن «(إكسبو 2017) يمثل مشروعاً هائلاً، في ما يتعلق بالبنية التحتية والأعمال في كازاخستان، ويشهد مشاركة عدد كبير من الشركات».

يشار إلى أن كازاخستان، التي كانت من الدول الموقعة على اتفاقية التغير المناخي في باريس 2016، تركز جهودها لتطوير مشروعات الطاقة الخضراء، وتهدف لزيادة نسبة موارد الطاقة المتجددة إلى 10%، مع حلول عام 2030 وإلى 50% عام 2050. واستعداداً لتنظيم «إكسبو 2017» تسعى كازاخستان إلى اتخاذ الخطوات اللازمة، من أجل تطوير قطاع السياحة، وضمان تسهيل السفر إليها، كما اختيرت أخيراً، ضمن قائمة صحيفة «نيويورك تايمز» السنوية، لأفضل 52 وجهة تستحق الزيارة خلال 2017.

طباعة