تساعد المتعاملين على إدارة واجهات برمجة التطبيقات الخاصة بهم

«اتصالات» تعتمد تقنيات «إنتل» لإنشاء منصة للحوسبة السحابية

«اتصالات» ستنضم إلى برنامج «تكنولوجيا الحوسبة السحابية المدعومة من (إنتل)». من المصدر

وقعت مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات)، مذكرة تفاهم للتعاون مع شركة «إنتل»، لإنشاء منصة للحوسبة السحابية، بالاعتماد على تخصص «إنتل» في مجال التكنولوجيا وخبرتها في التقنيات السحابية.

وسيمكن هذا التعاون متعاملي «اتصالات» من الشركات من اتخاذ قرارات شرائية أفضل وأكثر اطلاعاً، وضمان الأداء الأمثل لتطبيقاتهم وخدماتهم السحابية.

وبموجب المذكرة، التي وقعت خلال المؤتمر العالمي للاتصالات المتنقلة في برشلونة، ستنضم «اتصالات» إلى برنامج «تكنولوجيا الحوسبة السحابية المدعومة من (إنتل)»، الذي يسهم في تحقيق الشفافية وتحسين أداء الخدمات ومستويات الأمن والاعتمادية لمتعاملي «اتصالات».

وستتعاون «اتصالات» و«إنتل» لتوسيع محفظة الخدمات السحابية بمجموعة مبتكرة من الخدمات، التي تستهدف قطاعات رأسية عدة.

وسيتيح ذلك للمؤسسة مساعدة متعامليها على إدارة واجهات برمجة التطبيقات الخاصة بهم، بالاعتماد على منصة «إنتل» لإدارة واجهات برمجة التطبيقات (Mashery).

وقال الرئيس التنفيذي لقطاع الأعمال في «اتصالات»، سلفادور أنجلادا، إننا «نتطلع إلى تعزيز خدماتنا السحابية بالاعتماد على تقنيات (إنتل) المتطورة»، مضيفاً أن «الخدمات السحابية وإنترنت الأشياء، تمتلك القدرة على تغيير الطريقة التي نعيش بها حياتنا اليومية، ونحن ننظر إلى هاتين المبادرتين كنقطة انطلاق في تلك الرحلة التحويلية».

 

طباعة