شركتان لـ «إينوك» تروّجان منتجات وقود صديقة للبيئة

أعلنت «غاز الإمارات» و«إينوك للزيوت»، التابعتان لشركة بترول الإمارات الوطنية (إينوك)، عن إطلاقهما معاً عرضاً مشتركاً للترويج بشكل أوسع، لاستخدام منتجات الوقود النظيفة والصديقة للبيئة في قطاع الرافعات الشوكية.

وفي إطار الحملة المشتركة، التي تستمر شهراً، وتُقام في أبرز صالات عرض الرافعات الشوكية في الإمارات، سيكون بمقدور المتعاملين ممن يشترون أسطوانة واحدة من «برو باور» من «غاز الإمارات»، الحصول على عبوة مجانية سعة لتر من «بروتيك»، وهو زيت تمّ إطلاقه في الدولة، أخيراً، من قبل «إينوك».

ومن شأن هذه الحملة أن تزوّد المتعاملين الذين يستخدمون هذا النوع من الرافعات بمزايا معززة، إذ إن «برو باور»، هو نظام مبتكر للتزود بالوقود، يضمن الأداء المحسّن، وطول أمد المحرّك، والتقليل من عمليات الصيانة، وتكاليف دورة تواصل العمل.

وقال المدير الأول لإدارة تسويق الغاز في «إينوك»، المدير العام لـ«غاز الإمارات»، هشام علي مصطفى: «تحرص (غاز الإمارات) على أن تكون في صدارة الشركات التي تروّج مبادرات النقل المستدام في الدولة، والتي من ضمنها غاز البروبين، كمصدر نظيف وصديق للبيئة، وخيار أمثل لاستخدامه في مركبات مثل الرافعات الشوكية، ومن شأن العرض الترويجي الجديد أن يمدّ المتعاملين، خصوصاً من الشركات الصناعية، بمزايا وفوائد عدة، تتمثّل في دمج واستخدام منتجات الوقود المستدامة، وبالتالي تحقيق التوفير في التكاليف، وتحسين دورة أمد المنتج والإسهام في بيئة أكثر اخضراراً».

ويمتاز «برو باور»، الذي يحتوي على غاز البروبين، بأنه أكثر اقتصادية وكفاءة مقارنة بالأنواع الأخرى من الوقود، إذ جرى تطويره بعد أبحاث مكثّفة، سعياً لإطلاق باقة من منتجات الوقود المستدامة في المنطقة، كما أنه ينتج نسبة منخفضة بشكل ملحوظ من الانبعاثات مقارنة بأنواع الوقود الأخرى، فضلاً عن تفادي خطر انسكاب الوقود، ويتمتع المنتج بسعة حمل عالية ومزايا ديناميكية كفؤة في الطاقة، ووجود صمامات تصريف تأمينية مدمجة وأسطوانات مانعة لتشكّل الصدأ.

طباعة