وسط توقعات بزيادة معدل نمو المبيعات خلال العام الجاري

مسؤولو شركات: الإمارات تتصدر الشرق الأوسط في مبيعات السيارات الفاخرة

أسواق الدولة شهدت انتعاشاً في مبيعات السيارات الرياضية والفاخرة خلال الـ 9 أشهر الأولى من العام. تصوير: باتريك كاستيلو

أفاد مسؤولو وكالات وشركات لصناعة السيارات بأن الدولة تصدرت منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في مبيعات السيارات الفاخرة، بحسب المبيعات خلال التسعة أشهر الأولى من العام الجاري.

وقالوا، على هامش المشاركة في فعاليات الدورة الثانية عشرة من معرض «دبي الدولي للسيارات» في مركز دبي التجاري العالمي، إن دبي استأثرت بالنسبة الأكبر من مبيعات قطاع السيارات الفاخرة خلال الربع الثالث من العام على مستوى الدولة، وفي أسواق المنطقة لبعض أنواع السيارات.

وتفصيلاً، قال المدير الإقليمي في الشرق الأوسط وإفريقيا، في شركة «ماكلارين اتوموتيف المحدودة»، ايان غورساتش، إن «النتائج الأخيرة للمبيعات خلال الربع الثالث من العام لسيارات (ماكلارين) كشفت تصدر الإمارات منطقة الشرق الأوسط»، موضحاً أن «الشركة باعت خلال أول تسعة أشهر من العام 115 سيارة في أسواق المنطقة وإفريقيا، استأثرت دولة الإمارات بـ46 سيارة، منها تعاقدات على بيع الموديل الجديد (ماكلارين بي 1)».

وأضاف أن «تلك البيانات تؤشر إلى مدى النشاط التي تشهده الدولة في الطلب على مبيعات السيارات الرياضية والفخمة»، مبيناً أن «أسعار سيارات (ماكلارين) تراوح وفقاً للموديلات بين 900 ألف و1.2 مليون درهم».

بدوره، قال المدير العام في شركة «مشاريع قرقاش»، الموزع المعتمد لشركة «مرسيدس بنز» في دبي والشارقة والإمارات الشمالية، كارل يوهان سانديسجو، إن «النتائج الأخيرة لمبيعات سيارات مرسيدس خلال التسعة أشهر الأولى من العام الجاري كشفت تصدر دبي والإمارات الشمالية لمنطقة الشرق الأوسط، إذ استحوذت على 27% من إجمالي مبيعات المنطقة، ونسبة 34% من مبيعات السيارات في المنطقة خلال شهر سبتمبر».

وأضاف أن «منافذ البيع في دبي والإمارات الشمالية حصلت على جائزة من الشركة الرئيسة لتصدرها المبيعات خلال الربع الثالث من العام، فيما تعد منافذ الوكالة من الوكلاء الثلاثة الأكثر مبيعا على المستوى العالمي، وفقاً لأحدث إحصاءات».

من جانبه، قال المدير العام الإقليمي في شركة «استون مارتن الشرق الأوسط وشمال إفريقيا»، تيل سلايد، إن الإمارات تصدرت منطقة الشرق الأوسط في مبيعات موديلات «استون مارتن»، التي من المقدر أن تصل إلى نحو 100 سيارة بنهاية العام الجاري، مقارنة بست سيارات فقط خلال العام الماضي، مشيراً إلى أن انتعاش الطلب في الدولة على السيارات الفاخرة من الممكن أن يرجع إلى التحسن المستمر الذي تشهده الدولة في قطاعات الأعمال، ونمو معدلات الدخول المالية.

وذكر أن الشركة تبحث حالياً افتتاح منفذ جديد في أبوظبي مطلع العام المقبل، لمواكبة النمو في الاقبال على مبيعات السيارات الفاخرة، ليكون لديها منفذان في الدولة مع المقر الحالي لديها في دبي.

إلى ذلك، أكد المدير الإقليمي للعلاقات والفعاليات في شركة «جاكوار ولاندروفر في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا»، سلمان سلطان، أن «نتائج مبيعات سيارات (لاند روفر وجاكوار) خلال التسعة أشهر الأولى من العام، كشفت استحواذ دول الخليج على نسبة 70% من مبيعات منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، فيما أشارت النتائج إلى تصدر الإمارات دول الخليج في نسب المبيعات، وبالتالي تصدرها المنطقة في نسب مبيعات السيارات الفاخرة».

بدوره، قال مدير علامة «رولز رويس» في المركز الميكانيكي للخليج العربي، الوكيل المعتمد لشركة «رولزرويس موتور كارز» في دبي والشارقة والإمارات الشمالية، محمد العريشي، إن «الدولة تصدرت مبيعات سيارات (رولز رويس) في منطقة الشرق الأوسط خلال أول تسعة أشهر من العام الجاري، لتستأثر بحصص تبلغ تقديراتها 40% من إجمالي مبيعات السيارات في المنطقة خلال تلك الفترة الزمنية».

وأشار إلى أن مبيعات «رولز رويس» في دبي والشارقة والإمارات الشمالية سجلت نمواً خلال أول تسعة أشهر من العام الجاري بنسبة 20%، مقارنة بالفترة الزمنية المماثلة من العام الماضي، لافتاً إلى أن الشركة تتوقع استمرار النمو نفسه في نهاية العام الجاري، مع نمو الإقبال على مبيعات السيارات الفاخرة في الدولة.

 

طباعة