تعامل مع 13.28 مليون حاوية خلال 2012 بنمو 2%

ميناء «جبل علي» التاسع عالمياً في مناولة الحاويات

ميناء جبل علي حقق 2% نمواً في مناولة الحاويات في 2012. من المصدر

حلّ ميناء جبل علي في المرتبة التاسعة من حيث إجمالي أحجام مناولة الحاويات، وذلك في الترتيب العالمي للموانئ، الذي تعده مجلة «ورلد توب كاونتر بورتس»، إذ بلغ إجمالي الحاويات التي تمت مناولتها عبر الميناء العام الماضي نحو 13.28 مليون حاوية نمطية (قياس 20 قدم مربعة).

وبينت المجلة، خلال تقريرها السنوي، الذي شمل 120 ميناء حول العالم، أن «ميناء جبل علي سجل نمواً بنحو 2% العام الماضي، مقارنة بعام 2011، الذي بلغ فيه حجم المناولة نحو 13 مليون حاوية نمطية».

ولفت إلى أن ميناء «شنغهاي» الصيني حل في المرتبة الأولى عالمياً، إذ سجل 32.5 مليون حاوية نمطية تمت مناولتها العام الماضي، بنمو 2% مقارنة بالعام السابق، تلاه ميناء سنغافورة، الذي بلغ إجمالي الحاويات التي تمت مناولتها من خلاله نحو 29.89 مليون حاوية، بنمو 6% مقابل العام السابق. وجاء ميناء هونغ كونغ الصيني في المرتبة الثالثة عالمياً من خلال مناولة 23.1 مليون حاوية نمطية، بتراجع نسبته 5% مقارنة بالعام السابق، ثم ميناء «شيزين» الصيني بمناولة 22.9 مليون حاوية نمطية خلال العام الماضي، بنمو 2%.

وحلّ في المرتبة الخامسة ميناء «بوسان» في كوريا الجنوبية بمناولة 17 مليون حاوية، مسجلاً نمو نسبته 5%، ثم ميناء «ننجبوا» الصيني، إذ بلغ إجمالي الحاويات التي تمت مناولتها عبره نحو 16.16 مليون حاوية نمطية، بنمو 10%، ثم ميناء «جوانغزو» الصيني بمناولة 14.54 مليون حاوية نمطية، بنمو 2%.

وأضاف التقرير أن ميناء «جينغداو» الصيني حصل على المرتبة الثامنة بمناولة 14.5 مليون حاوية نمطية، مسجلاً نمو بنسبة 11%، فيما جاء ميناء «تينجين» الصيني في المرتبة العاشرة عالمياً (بعد ميناء جبل علي)، بمناولته 12.3 مليون حاوية نمطية، بنمو 6%.

وأشار إلى أن إجمالي الحاويات، التي تمت مناولتها في الموانئ الـ120 المدرجة حسب التصنيف، بلغ 514 مليون حاوية نمطية العام الماضي، بنمو 4.38%، مقارنة بالعام السابق، الذي ناولت فيه الموانئ 492 مليون حاوية نمطية.

من جانبها، أفادت موانئ دبي العالمية بأن العام الماضي شكل فترة مهمة في ما يتعلق بتحقيق تقدم في تنفيذ أربعة مشروعات تطويرية رئيسة حول العالم، ستتيح للشركة توفير طاقة استيعابية جديدة خلال عامين (2013 و2014) تصل إلى 10 ملايين حاوية نمطية، مشيرة ــ من خلال البيانات المالية للشركة ــ إلى أن اثنين من هذه المشروعات يقعان ضمن ميناء جبل علي، أولهما «توسعة المحطة رقم 2»، وهو المشروع الذي تم افتتاحه يونيو الماضي، وثانيهما محطة الحاويات الجديدة رقم 3، المقرر افتتاحها العام المقبل، وسيشكل هذان المشروعان، إضافة إلى المشروعات الأخرى، تحولاً نوعياً بالنسبة لموانئ دبي العالمية على المدى المتوسط.

وأكدت الشركة أن «الظروف التشغيلية في كل من الأسواق التي تعمل الشركة فيها اتسقت مع تلك التي خبرناها بنهاية العام الماضي، كما أن حالة عدم اليقين التي سادت المناخ الاقتصادي مستمرة، لكن على الرغم من ذلك فإن توقعات الشركة طويلة الأجل لأداء القطاع إيجابية»، لافتة إلى أنها لاتزال في موقع قوي يؤهلها للتعامل مع أي تغيير في المناخ الاقتصادي.

وأوضحت «موانئ دبي» أنها استثمرت في معدات أكثر كفاءة لمناولة الحاويات بهدف تسهيل حركة البضائع عبر سلسلة التوريد العالمية، وشملت التحسينات التي أدخلتها الشركة على الإنتاجية، زيادة عدد حركات الرافعة لنقل الصناديق من السفينة إلى الرصيف، من أجل تحسين وقت مناولة السفينة وتعزيز عملية التوثيق، ما يسهم في تحسين حركة انتقال البضائع من وإلى المحطات.

طباعة