الميناء يسجل رقماً قياسياً متجاوزاً أحجام مناولة ‬2008

«جبل علي» يناول نصف مليون مركبة في ‬49 أسبوعاً

الميناء ناول ‬479 ألف مركبة خلال ‬2008. من المصدر

أعلنت شركة موانئ دبي العالمية، مشغّل المحطات البحرية العالمي، أنها سجلت في ميناء جبل علي رقماً قياسياً جديداً، من خلال مناولة أكثر من نصف مليون مركبة في أقل من عام، ما يعني استيراد أو تصدير أو إعادة تصدير، بمعدّل مركبة كل دقيقة عبر الميناء العامل على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع. وأفادت في بيان صدر، أمس، بأن هذا الرقم القياسي الذي تم تسجيله خلال الأسابيع الـ‬49 الأولى من العام الجاري، سابقة في تاريخ الميناء، إذ تجاوز مستويات الذروة التي سجلتها أحجام مناولة المركبات، خلال عام ‬2008، التي بلغت حينها ‬479 ألف مركبة في ‬12 شهراً.

وقال نائب الرئيس الأول والمدير العام لـ«موانئ دبي العالمية ـ الإمارات»، محمد المعلم، إن «ميناء جبل علي مستمر في لعب دوره، بوابة رئيسة لأسواق دول مجلس التعاون الخليجي»، مشيراً إلى أن «الرقم القياسي للمركبات التي تمت مناولتها في الميناء، يؤكد توقعات المحللين الاقتصاديين مثل صندوق النقد الدولي، عن نمو اقتصاد الإمارات والمنطقة عموماً».

من جهته، قال مدير إدارة الشحن العام في «موانئ دبي العالمية ـ الإمارات»، طارق بن خليفة، إن «قوة ميناء جبل علي تكمن في المستوى العالي من الكفاءة التشغيلية».

وأضاف أنه «من خلال مناولة أكثر من نصف مليون مركبة في أقل من سنة، تثبت منشأة الشحن بالجر (رو ـ رو) مرة أخرى قدراتها العالمية المستوى، والأهمية التي توليها (موانئ دبي العالمية ـ الإمارات) باستمرار لمناولة بضائع الشحن العام بالتوازي مع أنشطة مناولة الحاويات».

يشار إلى أن مرافق الشحن العام في ميناء جبل علي تمتد على مساحة ‬1.3 مليون متر مربع، منها ‬1.2 مليون متر مربع مخصصة للتخزين المفتوح، و‬100 ألف متر مربع للمخازن المغطاة، كما تضم ‬30 مرسى.

ويشهد الميناء حالياً مشروعين توسعيين كبيرين، يشملان بناء محطة جديدة للحاويات، وزيادة القدرة الاستيعابية للمحطة الثانية، لتصل القدرة الاستيعابية الكاملة للميناء، عند إنجاز التوسعات بالكامل عام ‬2014، إلى ‬19 مليون حاوية نمطية (طول ‬20 قدماً). وخلال الأشهر التسعة الأولى من عام ‬2012، ناولت «موانئ دبي العالمية» نحو ‬10 ملايين حاوية نمطية في ميناء جبل علي، بنسبة نمو بلغت ‬4.6٪ مقارنة بالفترة المقابلة من عام ‬2011.

طباعة