محمد بن راشد يعتمد المرحلة الرابعة من توسعات مدينة جميرا بتكلفة 2.5 مليار درهم

صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أن تطوير البنية التحتية السياحية لا بد أن يتواكب مع المكانة السياحية العالمية التي وصلتها دولة الإمارات، مؤكدا سموه أن مسيرة التطوير لا تتوقف ورحلة البناء ليست لها محطة نهائية.

جاء ذلك خلال اعتماد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، المرحلة الرابعة من توسعات مدينة جميرا بتكلفة 2.5 مليار درهم، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي.

واطلع صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، على تفاصيل ومخطط المشروع الذي سيقام مقابل فندق برج العرب بمنطقة جميرا بدبي ويشمل أربعة أجزاء رئيسية، هي فندق ضخم من فئة الخمس نجوم ومجمع للفلل الفندقية ومجمع للمطاعم بالإضافة لممشى مفتوح ومركز تجاري لمحلات التجزئة.

وأمر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم، بتسريع العمل في المشروع وإنجازه قبل نهاية عام 2015.

ويضم المشروع فندقا فخماً من فئة خمسة نجوم، يشمل 420 غرفة مع إطلالة بحرية كما يضم الفندق مجموعة من المطاعم العالمية والمرافق والتسهيلات الفخمة التي تتناسب مع موقعه وحجمه.

ويشمل المشروع أيضا إنشاء مجموعة من الفلل الفندقية التي تديرها "جميرا ليفينغ" إحدى أذرع مجموعة جميرا الفندقية ويبلغ عدد الفلل 45 فيلا فندقية فاخرة معززة بالمرافق والخدمات السكنية وعدد من المطاعم ومنتجع صحي ومركز تجاري وغير ذلك من المرافق الأخرى.

وحضر العرض محمد عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء رئيس مجموعة دبي القابضة، وخليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة وأحمد بن بيات الرئيس التنفيذي لمجموعة دبي القابضة وجيرالد لوليس المدير العام والرئيس التنفيذي لمجموعة جميرا.

يذكر أن مجموعة جميرا للضيافة العالمية الفاخرة التي تتخذ من دبي مقراً لها والعضو في دبي القابضة قد نجحت منذ تأسيسها عام 1997 بإنشاء وإدارة سلسلة من الفنادق والمنتجعات السياحية حول العالم، إذ يبلغ عدد الفنادق التي تديرها المجموعة نحو 21 فندقاً ومنشأةً سياحية في 8 دول.

وتمكنت المجموعة خلال العامين الماضيين من مضاعفة عدد الفنادق والمشاريع السياحية التي تديرها على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية، وفيما أعلنت أخيرا عن افتتاح " فندق جميرا كريك سايد " في دبي، فقد افتتحت أيضاً عدداً من المشاريع الفندقية حول العالم من بينها فندق "جميرا غراند فيا فينيتو" في العاصمة الإيطالية روما وفندق "بيرا بالس جميرا" في إسطنبول بتركيا وفندق بورت سولير في مدينة مايوركا الإسبانية.

وتعتزم مجموعة جميرا خلال المرحلة المقبلة إطلاق عدد من المشاريع من ضمنها مشروع "جميرا بلغاه بيتش" في مدينة باكو الاذربيجانية وافتتاح فندق ومنتجع "جميرا شاطئ المسيلة في دولة الكويت الشقيقة خلال الأشهر المقبلة.

طباعة