على الرغم من ارتفاع القروض الشخصية إلى 247.1 مليار درهم في ديسمبر 2010

الودائع تتخطى القروض بــ 18.3 مليار درهم

إجمالي القروض والسلفيات تراجع 9.4 مليارات درهم في ديســــــــــــــــــــــــــــــــــــمبر. تصوير: أشوك فيرما

أظهرت أحدث إحصاءات أصدرها مصرف الإمارات المركزي، أمس، زيادة إجمالي الودائع عن القروض بقيمة 18.3 مليار درهم بنهاية ديسمبر المنقضي، مقابل زيادة قدرها 9.1 مليارات درهم في نوفمبر الماضي.

وسجل إجمالي الودائع لدى المصارف العاملة في الدولة تراجعاً طفيفاً، إذ استقر عند مستوى تريليون و49.6 مليار درهم، مقابل تريليون و49.8 مليار درهم بنهاية نوفمبر الماضي، بانخفاض بلغ 200 مليون درهم، ومقابل 982.6 مليار درهم بنهاية ديسمبر .2009

وانخفض إجمالي القروض والسلفيات المقدمة من المصارف العاملة بالدولة إلى تريليون و31.3 مليار درهم مقابل تريليون و40.7 مليار درهم بنهاية نوفمبر الماضي، بتراجع بلغ 9.4 مليارات درهم، ومقابل تريليون و17.7 مليار درهم بنهاية ديسمبر .2009

وأشارت إلى أن القروض الشخصية ارتفعت خلال ديسمبر الماضي إلى 247.1 مليار درهم مقابل 246.2 مليار درهم بنهاية نوفمبر الماضي، بارتفاع بلغ 900 مليون درهم، ومقابل 237.9 مليار درهم بنهاية ديسمبر .2009

إجمالي موجودات المصارف العاملة بالدولة تراجع إلى 1.606 تريليون درهم بنهاية شهر ديسمبر الماضي مقابل 1.633 تريليون درهم بنهاية شهر نوفمبر الماضي، بتراجع قدره 27 مليار درهم، ومقابل 1.519 تريليون درهم بنهاية ديسمبر .2009

ووفقاً للإحصاءات، وفي مؤشر إلى استمرار تحسن السيولة في القطاع المصرفي خلال الشهر الماضي، بلغت قيمة شهادات الإيداع 94 مليار درهم في نهاية ديسمبر الماضي، مقارنة بنحو 92.8 مليار درهم في نهاية نوفمبر الماضي، بارتفاع بلغ 1.2 مليار درهم، ومقابل 71.9 مليار درهم في نهاية ديسمبر .2009 وأظهرت الإحصاءات أن قيمة صناديق الاستثمار الخاصة بالبنوك بلغت 256 مليار درهم بنهاية ديسمبر الماضي مقابل 255.1 مليار درهم بنهاية نوفمبر الماضي، ومقابل 231.4 مليار درهم بنهاية ديسمبر .2009

وارتفعت مخصصات الديون إلى 44.3 مليار درهم بنهاية ديسمبر الماضي مقابل 41.2 مليار درهم بنهاية نوفمبر الماضي، ومقابل 32.6 مليار درهم بنهاية ديسمبر ،2009 بينما انخفضت المخصصات العامة إلى 12.5 مليار درهم مقابل 13.8 مليار درهم بنهاية نوفمبر الماضي، ومقابل 10.7 مليارات درهم بنهاية ديسمبر ،2009 وارتفع إجمالي الاستثمارات نوعاً ما، حيث سجلت 124.2 مليار درهم مقابل 123.3 مليار درهم بنهاية نوفمبر الماضي، ومقابل 119.1 مليار درهم بنهاية ديسمبر .2009 وهبط ما استخدمته البنوك من تسهيلات دعم السيولة في ديسمبر المنقضي إلى 1.4 مليار درهم مقابل 1.5 مليار درهم خلال نوفمبر الماضي. وبلغ عدد المكاتب الرئيسة للبنوك المحلية 23 مكتباً، في حين سجل عدد الفروع زيادة، إذ ارتفعت إلى 732 فرعاً في ديسمبر مقابل 727 فرعاً في نوفمبر الماضيين. واستقر عدد المقار الرئيسة للبنوك الأجنبية عند 28 مقراً، بينما زاد عدد الفروع إلى 83 فرعاً خلال ديسمبر الماضي، مقارنة بعدد 80 فرعاً خلال شهر نوفمبر الماضي. ووصل عدد ماكينات الصراف الآلي إلى 3758 بنهاية ديسمبر الماضي، مقابل 3599 في ديسمبر .2009

وأظهرت إحصاءات النقد المجمع زيادة عرض النقد (ن1)، الذي يتألف من النقد المتداول من عملة وأوراق نقدية ومسكوكات معدنية مصدرة من المصرف المركزي مطروحاً منها العملة الموجودة لدى البنوك ومضافاً إليه الودائع النقدية بالعملة المحلية لدى البنوك، إذ بلغ خلال ديسمبر الماضي 232.9 مليار درهم مقابل 231.5 بنهاية شهر نوفمبر الماضي، في حين ارتفع عرض النقد الواسع (ن2)، الذي يتألف من عرض النقد (ن1) مضافاً إليه الودائع شبه الحكومية، إلى 786.4 مليار درهم بنهاية ديسمبر، مقابل 784.6 مليار درهم بنهاية نوفمبر الماضيين، بينما تراجع عرض النقد الأوسع (ن3) خلال ديسمبر إلى 985.2 مليار درهم مقابل 987 مليار درهم خلال نوفمبر الماضيين.

وفي سياق متصل، سجل إجمالي أصول المصرف المركزي تراجعاً بسيطاً خلال ديسمبر الماضي، إذ بلغ 228.9 مليار درهم مقابل 230.9 مليار درهم بنهاية نوفمبر الماضي، لكنه أكبر من نظيره المسجل بنهاية ديسمبر ،2009 الذي بلغ 203.9 مليارات درهم أي بنسبة 12.3٪.

وبحسب الإحصاءات، ارتفع إجمالي أصول المصرف المركزي من العملة الأجنبية بنهاية نوفمبر الماضي إلى 150.9 مليار درهم مقارنة 128.8 مليار درهم عن الفترة نفسها من 2009 بزيادة نسبتها 17.1٪، وسجلت ودائع المصرف من العملة الأجنبية بنهاية نوفمبر 58.6 مليار درهم تقريباً مقابل 85.6 مليار درهم عن الفترة نفسها من ،2009 بتراجع بلغت نسبته 31.5٪.

طباعة