دراجة «دراغون كينغ فالــكيري» بمحرك سداسي الأسطوانات

محرك الدراجة يولد قوة تبلغ 100 حصان. من المصدر

قدم «البيت الأبيض الياباني»، المتخصص بصناعة وتصميم الدراجات النارية، بالتعاون مع «هوندا» محركاً جديداً سداسي الأسطوانات لدراجة «دراغون كينغ فالكيري»، الشبيهة بدراجات عالم هوليوود السينمائي، خصوصاً سلسلة أفلام «بات مان».

وأبدع فريق التصميم في إنتاج دراجة ذات مواصفات إيروديناميكية عالية من خلال الاعتماد على تقنيات ألياف الكربون في تصميم أجزاء هيكلها، لتأتي المقدمة بشكل عصري انسيابي يسهم في خفض معدلات الاحتكاك ومقاومة الهواء، مع فتحات أمامية جانبية واسعة تسهم في تبريد المحرك، إضافةً إلى مقعد سائق منخفض الارتفاع عن سطح الأرض (730 ملم)، خلف وأعلى المحرك الوسطي، ما يسهم في إعطاء الدراجة مركز جاذبية منخفضاً يحسن أدائها في دخول المنعطفات بشكلٍ آمن.

وتأتي المؤخرة العريضة بشكلٍ مشابه لتقنيات المقدمة التي تسهم بدورها في تحسين كفاءة الإيروديناميكية الهوائية من خلال توزيع الهواء المنساب على جانبي العجلة الخلفية، ما يحسن من تماسك العجلة الخلفية عند السير بسرعاتٍ عالية.

وينتج محرك «هوندا» ذو الأسطوانات الست سعة 1530 سنتيمتراً مكعباً، واستطاعة ميكانيكية تبلغ 100 حصان، وعزماً أقصى يبلغ 132 نيوتن/متر، ما يعطي الدراجة تسارعاً كبيراً في الانطلاق، إضافةً إلى بلوغ سرعات تفوق 200 كلم/ساعة.

طباعة