«محكمة دبي العالمية» تبطل طلباً ضد «نخيل» بوقف احتساب فوائد

رفضت المحكمة الخاصة بـ«دبي العالمية» طلباً تقدمت به شركتا «باراماونت إنترناشيونال تريدينج ليمتد» و«دايموند ديفيلوبرز ليمتد»، وفارس أبوبكر، حول عقد جلسة مستعجلة لدراسة ادعائهم بعدم التزام شركة «نخيل» العقارية بالمحكمة وعدم امتثالها لحكم صدر أخيراً عن المحكمة في جلسة ديسمبر المنقضي.

وتدعي الأطراف الثلاثة بأن «نخيل» واصلت احتساب فوائد على دفعات متأخرة تتعلق ببعض مشروعاتها، على الرغم من أن الطرفين توصلا إلى اتفاق تسوية. ورفضت المحكمة الطلب، نظراً لعدم إقرار المسائل المتعلقة بدفع الفوائد خلال الجلسة السابقة.

وقال ناطق رسمي باسم «نخيل» إن «التقارير الصحافية السابقة حول هذه القضية، التي اتخذت من المعلومات الصادرة عن المدعيين أساساً لها، ليست دقيقة، إذ ألمحت هذه التقارير بأن المحكمة قررت عدم سداد الفوائد على المبالغ المستحقة، وأظهر قرار اليوم عدم دقة تلك التقارير الصحافية، إذ أكدت المحكمة عدم تناول هذه المسائل خلال الجلسة السابقة».

وأضاف المصدر أنه «سيتم الاعتراض وبقوة على أي طلب لمنع (نخيل) من احتساب الفوائد المتفق عليها تعاقدياً على الدفعات المستحقة».

طباعة