«جيب شيروكي» تطبق أنظمة متكاملة لتحسين السيطرة والأمان

«شيروكي» تتمتع بأنظمة لحماية الركاب من الانقلاب. من المصدر

حافظت «جيب شيروكي» على مكانتها ضمن شريحة السيارات الرياضية متعددة الاستعمالات متوسطة الحجم «SUV» منذ طرحها للمرة الأولى، ومع التقدم في التقنيات المتاحة، زودت «شيروكي» بأنظمة عدة لتحسين عملية القيادة والأمان والسيطرة على السيارة، مثل نظام «Selec-Trac II» للدفع الرباعي المعروف باسم «جيب تريل ريلتد»، والذي يتم من خلاله تحسين مستويات القيادة والتحكم بشكل مستقل لنظام التعليق الأمامي والخلفي والمكون من خمس وصلات، هذا إضافة إلى نظام توجيه يعتمد على الجريدة والترس.

وأعيد تصميم الشكل الخارجي للسيارة، ليصبح أكثر كلاسيكية وقوة، كما أدخلت تحسينات على منطقة الأمتعة وجرت زيادة مساحة التخزين، وتم تعزيز الراحة للمقاعد، وأضيفت مقاعد ذات ذاكرة ومرايا وأنظمة تحكم للراديو، إضافة إلى نوافذ تغلق وتفتح بضغطة زر إلى القائمة المتزايدة للمزايا المتوافرة والخيارات المتاحة، ويتوفر طرازي «جيب شيروكي سبورت وجيب شيروكي ليمتد».

وزودت هذه السيارة بمحرك سداسي الاسطوانات بسعة 3.7 لترات، يولد طاقة تبلغ 210 أحصنة «157 كيلوواط» عند 5200 دورة في الدقيقة، وعزم دوران يبلغ 235 رطلاً/قدم «319 نيوتن/متر» عند 4000 دورة في الدقيقة، وتتوافر محركات جيب شيروكي في منطقة الشرق الأوسط بناقل حركة أوتوماتيكي من أربع سرعات.

وشملت الإضافات والتقنيات الجديدة على السيارة إدخال أنظمة جديدة مرتبطة بشكلٍ كبير بأنظمة الدفع، تساعد السائق إلى درجة كبيرة في القيادة والسيطرة، وذلك من خلال نظام التحكم الجديد في صعود وهبوط التلال، ونظام المساعدة في بدء تشغيل السيارة، والموجود قياسياً في جميع طرز «جيب شيروكي»، هذا إضافة إلى وجود أنظمة عديدة أخرى، حسنت الشركة مواصفاتها.

وبالنسبة لمواصفات السلامة والأمان، فتضم السيارة مجموعة من الأنظمة النشطة والكامنة، ومن بين تجهيزات السيارة القياسية برنامج الثبات الإلكتروني «ESP» ونظام التخفيف من انقلاب السيارة «ERM» ونظام التحكم في السحب عند كل السرعات، ونظام مساعدة الفرامل ونظام متطور من الفرامل مانعة للانغلاق، ونظام مراقبة ضغط الإطارات «TPM»، ووسائد هوائية أمامية وجانبية مربوطة إلى مجسات وحساسات تسهم إلى درجة كبيرة في حماية الركاب أثناء التصادمات، وحتى أثناء حوادث الانقلاب.

 

طباعة