‏‏بسبب ملاحظات تتعلق بنظام التحكم بثبات المركبة أثناء الانعطاف

‏«الفطيم للسيارات» تعلق بيع برادو 2010‏

«الفطيم للسيارات» باعت 367 سيارة برادو طراز .2010 أ.ف.ب

علقت شركة «الفطيم للسيارات»، وكلاء مركبات تويوتا في الدولة، بيع سيارات «برادو VX وVX-L»، من موديلات العام الجاري، لوجود ما اسمته بـ «ملاحظات تتعلق بنظام التحكم بثبات المركبة أثناء الانعطاف».

وكشف المدير الإداري لشركة الفطيم للسيارات، سيمون فريث، عن أن دراسات شركة «تويوتا موتورز»، أفادت بأن الملاحظات الخاصة بزمن الاستجابة لنظام التحكم بثباث المركبة (VSC) أثناء حالات الانعطاف الحادة، والمتعلق بسيارة لكزس (GX460)، توجد في اثنين من طرز تويوتا برادو 2010 هما: «برادو VX وVX-L»، المجهزان أيضاً بنظام التحكم بثباث المركبة (VSC)، ونظام التعليق الديناميكي الحركي (KDSS)، مؤكداً أن طرز عام 2010 الأخرى، لم تتأثر بهذا الأمر. وتابع في بيان له أمس: «استلمنا إشعاراً من شركة (تويوتا موتورز)، يفيد بأن عملية الصيانة لكل من سيارات (لكزس GX460)، و«برادو VX وVX-L»، ستشمل إعادة برمجة إحدى وحدات التحكم المستخدمة في هذه السيارات»، مشيراً إلى أن «عملية إعادة البرمجة لاتزال قيد التطوير، وسنعلم العملاء بالتقدم الجاري».

وقال إن «هناك 367 سيارة «برادو VX وVX-L»، تم بيعها من قبل (الفطيم للسيارات)، تتطلب إعادة برمجة، لذلك علقنا مؤقتاً مبيعات المركبات المتأثرة بهذا الشأن، وسنتصل بجميع عملائنا الذين يملكون هذين الطرازين لتوضيح الأمر لهم، وسنوافيهم بأحدث التطورات حال توفر مزيد من المعلومات».

وأضاف أن «(الفطيم للسيارات) ستزود أي من العملاء الذين اشتروا «برادو VX وVX-L»، وينتابهم الحذر من قيادتها بسيارة بديلة، كما يمكنهم الاتصال بفريق خدمة العملاء في الشركة للإجابة عن اي استفسار»، مؤكداً أن «(الفطيم للسيارات) تعمل بشكل وثيق مع وزارة الاقتصاد في ما يتعلق بحل هذه المسألة».

وكانت «الفطيم للسيارات»، علقت مؤقتاً الشهر الجاري مبيعات سيارات لكزس (GX460) للعيب نفسه، واستدعت عملاءها من مالكي هذا الطراز من السيارات.‏

طباعة