‏‏‏٪15 نمواً في مبيعاتها وتعيد تأهيل فرع السطوة

«الاتحاد» تستعد لافتتاح 3 مراكز بيع في دبي‏

جمعية الاتحاد ماضية في خطط توسّعها العام الجاري. تصوير: باتريك كاستيلو

‏كشف نائب المدير العام في جمعية «الاتحاد» التعاونية في دبي، إبراهيم عبدالله البحر، أن «إدارة الجمعية تعد لافتتاح ثلاثة مراكز بيع أخرى في دبي، في إطار خطط توسعها خلال العام الجاري».

وأوضح لـ«الإمارات اليوم»، أنه «يتم الإعداد لافتتاح مركز (البرشاء مول) نهاية العام الجاري، حيث سيحتوي على مساحات أكبر مرتين، مقارنة مع (الاتحاد مول) الذي تم افتتاح فرع للجمعية فيه أخيراً، وسيفتتح رسمياً بالكامل خلال يونيو المقبل، بتكلفة نحو 320 مليون درهم».

وأضاف أن «الإدارة انتهت من خطوات التأسيس والإعداد لتشغيل (جمعية أسواق عجمان)، إضافة إلى مركز الجمعية في منطقة (السطوة) في دبي، الذي سيفتتح خلال النصف الثاني من الشهر الجاري، بعد إعادة تأهيله من جديد»، متوقعاً أن يتم افتتاح منفذ «جمعية أسواق عجمان»، التي تم توقيع عقد شراكة لعملية إداراتها لمدة سبعة أعوام، خلال يوليو المقبل.

وأكد أنه «تم رصد نمو في حجم مبيعات منافذ بيع جمعية الاتحاد، يقدّر بنحو 15٪ خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي»، لافتاً إلى أن «تداعيات الأزمة المالية لم تقلص خطط توسعات الجمعية، كما لم تؤثر سلباً في خطط المبيعات في إطار قدرة نشاط قطاع التجزئة والتسوق، على مواجهة أي تداعيات للازمة المالية».

وأضاف أن «الحديث عن توجه بعض الموردين، إلى رفع أسعار بعض السلع غير صحيح، ولم يتم رصد مؤشرات ذلك في الأسواق، إضافة إلى أن إدارة الجمعية لم تتلقَ أي طلبات رسمية من الشركات المورّدة، لفرض زيادات سعرية جديدة»، موضحاً أن «أسواق السلع الغذائية تشهد حالياً استقراراً، بما فيها أسعار اللحوم التي كانت مهيأة لارتفاعات جديدة، لكنها عادت الى الاستقرار مرة أخرى».

وبيّن أن «أسعار الحليب المجفف مستقرة، ولا توجد أية زيادات في أسعارها أخيراً»، لافتاً إلى أن «شركة صاحبة علامة تجارية شهيرة، خفضت سعر منتجها إلى 57 درهماً لعبوة الحليب المجفف، من سعر 59 درهماً، ثم عادت مرة أخرى للبيع بأسعار أساسية، بما لا يعد زيادات فعلية في أسعار تلك المنتجات في منافذ البيع».

وقال إن «زيادة حجم منافذ التسوق التي تم افتتاحها أخيراً في أسواق دبي، تواكب حجم النمو السكاني للإمارة، التي تم إعلانها عبر الإحصاءات الحديثة»، مشيراً إلى أن «تعدّد منافذ البيع يلزم بتنافسية أكبر، والعمل على طرح عروض ترويجية أكثر لمصلحة المستهلكين».‏

طباعة