الصين تلغي 80% من ديونها على العراق

اعلن وزير المالية العراقي باقر الزبيدي اليوم موافقة الصين على اتفاق ثنائي بين البلدين يلغي ثمانين بالمئة من ديون بكين المترتبة على بغداد والبالغ حجمها 8،5 مليار دولار.

وافاد بيان ان سفير الصين لدى بغداد تشانغ يي نقل للزبيدي موافقة "مجلس الدولة الصيني على اتفاق ثنائي وقع بالاحرف الاولى في بكين ويتضمن الغاء ثمانين بالمئة  من ديون الصين على العراق البالغ حجمها 8،5 مليار دولار".

من جهة اخرى، طالب الوزير القيادة الصينية بتسهيل منح تاشيرة دخول للتجار ورجال الاعمال العراقيين من خلال فتح قنصليات في بغداد والبصرة واربيل.

واكد ان "نسبة التبادل التجاري بين العراق والصين خلال التسعة اشهر الاولى من العام 2009 بلغت حوالى اربعة مليارات دولار، اي بزيادة 78% مقارنة مع العام 2008".

يذكر ان الصين كانت اولى الدول الاجنبية التي دخلت للعمل في الحقول النفطية العراقية في أغسطس 2008، عندما حصلت "سي ان بي سي" على عقد لتطوير حقل الاحدب
قرب الكوت كبرى مدن محافظة واسط، باستثمار يبلغ ثلاثة مليارات دولار.

وهذا العقد وقع العام 1997 ابان النظام السابق لكن الحكومة العراقية الحالية عملت على تجديده عبر التفاوض حول شروطه.

كما وقعت "سي ان بي سي" والبريطانية "بي بي" عقدا لتطوير حقل الرميلة النفطي العملاق الذي يقدر احتياطه النفطي بنحو 17،7 مليار برميل لمدة عشرين عاما مع امكانية تمديده لخمسة اعوام.

طباعة