«دوبال» تُنتج مليون طن متري من الألمنيوم في 2009

«دوبال» تتطلع إلى زيادة طاقتها الإنتاجية إلى مليون و 24 ألف طن متري خلال عام 2010 .            من المصدر

أعلن مجمع مصهر الألمنيوم في جبل علي، الذي تديره شركة دبي للألمنيوم المحدودة «دوبال»، عن إنتاج ما يزيد على مليون طن متري من منتجات الألمنيوم المسبوك العام الماضي.

وعزت «دوبال»، التي تعد أضخم مصهر مستقل للألمنيوم في العالم، والمملوكة بالكامل لحكومة دبي، الإنجاز القياسي الكبير إلى التركيز الاستراتيجي على تحقيق الاستغلال الأمثل للطاقة الإنتاجية، والارتقاء بالفاعلية التشغيلية والإبداع المتواصل وسعيها الحثيث والنشط إلى الإيفاء بمتطلبات السوق.

وقال الرئيس التنفيذي لـ«دوبال»، عبدالله جاسم بن كلبان: «نجاح (دوبال) في إنتاج أكثر من مليون طن متري من منتجات الألمنيوم المسبوك في عام واحد إنجاز تاريخي لنا، خصوصاً أن إنتاج (دوبال) السنوي الذي بلغ مليوناً و9772 طناً مترياً يجعل منها أضخم مصهر مستقل لإنتاج الألمنيوم في العالم، بفارق كبير عن المنافسين».

وأضاف أنه «يجب ألا نغفل حقيقة أن هذا الرقم القياسي تحقق في ظل الأزمة الاقتصادية العالمية، التي أجبرت العديد من مصاهر الألمنيوم الأخرى على الإغلاق الجزئي لبعض عملياتها الإنتاجية، فيما واصلت (دوبال) العمل بطاقة إنتاجية كاملة خلال فترة الأزمة، حيث بعنا مجمل إنتاجنا وفق اتفاقيات بيع مسبقة، ونجحنا في الدخول إلى أسواق جديدة لمنتجاتنا وتغيير حافظة منتجاتنا للإيفاء بمتطلبات عملائنا، وهي عوامل شكلت خليطاً استراتيجياً مكننا من تحقيق نمو بنسبة 6.5٪ عاماً بعد عام من منتجات الألمنيوم المسبوك مقارنة بإنتاج إجمالي بلغ 947.7 ألف طن متري في العام 2008».

وأشار إلى أن «طاقة الصهر الإنتاجية لـ(دوبال) نمت بنسبة 159.39٪ إلى مليون و271 ألف طن متري سنوياً، ما يجعل منها الأضخم عالمياً».

يشار إلى أن «دوبال» تنتج الألمنيوم عالي الجودة في ثلاثة أشكال رئيسة هي: سبائك الألمنيوم لتطبيقات صناعة السيارات، وألواح السحب لاستخدامات قطاع الإنشاءات وتطبيقات صناعة السيارات واستخدامات الصناعة والنقل، وأخيراً سبائك الألمنيوم فائقة النقاء لاستخدامات صناعات الإلكترونيات والفضاء.

وتتضمن قائمة منتجات الشركة أيضاً القضبان الموصلة للكهرباء لصناعة الألمنيوم الأولية «تستخدم داخلياً وتباع لمجمعات المصاهر الأخرى»، وتم تصنيع أكثر من 112 منتجاً غالبيتها تصنّع وفق متطلبات العملاء المحددة.

وقال بن كلبان «تم إنتاج أول مليون طن من المنتجات النهائية في العام ،1987 فيما تم إنتاج المليون طن متري الخامس في العام ،2001 وبعد مرور ست سنوات فقط ـ في أكتوبر 2007 ـ نجحنا في إنتاج المليون طن متري العاشر من منتجات الألمنيوم النهائية، والأهم من ذلك، أضحت (دوبال) أضخم منتج مستقل لقضبان السحب لسنوات عدة».

وتتطلع «دوبال» إلى زيادة طاقة السبك الإنتاجية إلى مليون و24 ألف طن متري خلال العام الجاري، وهو ما يعني استغلال نسبة 80.56٪ من طاقة السبك الإنتاجية، مقارنة بـ79.4٪ خلال العام الماضي.

طباعة