«الاتحاد»: لا مفاوضات لشراء طائرات جديدة العام الجاري

«ميتسوبيشي» أعلنت أول من أمس أن «الاتحاد» تتفاوض للحصول على طائرتها . تصوير: إريك أرازاس

أكدت شركة «الاتحاد للطيران» أنها لم تجرِ مفاوضات مع شركة «ميتسوبيشي» اليابانية لصناعة الطائرات، من أجل شراء طائرة جديدة صنعتها الأخيرة تتميّز بانخفاض استهلاك الوقود بنسبة تصل إلى 20٪.

وقال متحدث رسمي باسم «الاتحاد» لـ«الإمارات اليوم» إنه «لا توجد مفاوضات بين الناقلة وبين أي من شركات صناعة الطائرات في الوقت الراهن لعقد صفقات لشراء طائرات جديدة».

ولفت المتحدث، الذي فضّل عدم ذكر اسمه، إلى أنه لا توجد مفاوضات مع شركة «ميتسوبيشي»، إلا أن ممثلين عن الشركة اليابانية عرضوا على «الاتحاد» التفاصيل التقنية الخاصة بالطائرة ومزاياها، مشيراً إلى أن «الشركة تجري مقابلات من هذا النوع بشكل دائم من أجل التعرف إلى آخر التكنولوجيات في قطاع الطيران».

وكان الرئيس التنفيذي لـ«الاتحاد للطيران»، جيمس هوغن، أكد في مؤتمر صحافي عقده الأسبوع الماضي أن «الاتحاد» لن تبرم صفقات جديدة لشراء طائرات خلال العام الجاري، موضحاً أن الشركة ستتسلم ثلاث طائرات جديدة العام الجاري من شركة «إيرباص» ليرتفع بذلك عدد طائرات الشركة إلى 60 طائرة.

وكان مدير التسويق في شركة «ميتسوبيشي لصناعة الطائرات»، هيروميشى تاكاكوما، أعلن، أول من أمس، أن «الاتحاد للطيران» تتفاوض مع الشركة، من أجل الحصول على طائرة جديدة تخفض استهلاك الوقود بنسبة 20٪، موضحاً أن «الطائرة ستخضع لأول اختبار طيران بنهاية عام ،2012 وستبدأ الطائرة الرحلات الجوية في عام ،2014 وتحوي 100 مقعد، وأن الشركة أبرمت اتفاقات مع شركات يابانية وأميركية لشراء الطائرة الجديدة، وأنها تجري مفاوضات مع شركات طيران أخرى في منطقة الشرق الأوسط لهذا الغرض».

وفي سياق متصل، أعلنت «الاتحاد» حصولها على جائزة أفضل شركات طيران بعيدة المدى لهذا العام من قبل جوائز «بيزنس ترافل»، وذلك تقديراً لنمو الشركة الملموس خلال العام الماضي، فضلاً عن استثمارها المتواصل في المنتجات العالمية عالية الجودة، وخدمة العملاء».

طباعة