ارتفاع الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو 0.4٪

22.9 مليون عاطل عن العمل في أوروبا خلال نوفمبر 2009  .          غيتي

أعلن المكتب الإحصائي للاتحاد الأوروبي (يوروستات)، أمس، أن الناتج المحلي الإجمالي في منطقة اليورو، التي تضم 16 دولة، ارتفع بنسبة 0.4٪ في الفترة نفسه.

كما أظهرت الأرقام التي أصدرها المكتب الإحصائي أن الناتج المحلي الإجمالي للاتحاد الأوروبي، الذي يضم 27 دولة، ارتفع بنسبة 0.3٪ خلال الربع الثالث من عام 2009 مقارنة بالربع السابق.

وكان الربع الثاني من العام الماضي شهد تراجع معدلات النمو إلى ـ0.1٪ في منطقة اليورو وـ0.3٪ في الاتحاد الأوروبي. وتراجعت الاستثمارات بنسبة 0.8٪ في منطقة اليورو مقابل 0.6٪ في الاتحاد الأوروبي، بينما زادت الصادرات بنسبة 3.1٪ في منطقة اليورو مقابل 2.7٪ في الاتحاد الأوروبي. كما زادت الواردات بنسبة 3٪ في منطقة اليورو مقابل 2.9٪ في الاتحاد الأوروبي.

إلى ذلك، ارتفعت البطالة في دول منطقة اليورو خلال نوفمبر الماضي لأعلى معدلاتها منذ 11 عاماً. وذكرت «يوروستات» أن نسبة البطالة في منطقة اليورو خلال نوفمبر ارتفعت بعد حساب المتغيرات الموسمية إلى 10٪ مقابل نسبة 9.9٪ في أكتوبر الماضي، في الوقت الذي ارتفعت فيه معدلات البطالة في دول الاتحاد الأوروبي خلال الشهر نفسه إلى 9.5٪ بزيادة نسبتها 0.1٪ مقارنة بأكتوبر.

وأشارت الوكالة إلى أن عدد العاطلين عن العمل في دول الاتحاد الأوروبي بلغ 22.9 مليون عاطل في نوفمبر الماضي.

يذكر أن معدلات البطالة في دول الاتحاد الأوروبي ومنطقة اليورو ترتفع بشكل مستمر منذ ربيع عام 2008.

طباعة