«جمعية الاتحاد» تتفاوض مع مورّدي السلع لزيادة التخفيضات

 كشف نائب المدير العام في جمعية الاتحاد التعاونية في دبي، إبراهيم عبدالله البحر، أن «إدارة الجمعية تجري حالياً مفاوضات مع عدد من مورّدي السلع الغذائية في مختلف القطاعات لزيادة حجم التخفيضات السعرية على تلك السلع خلال الفترة المقبلة»، لافتاً إلى أن «نسب التخفيضات المنتظرة ستكون متباينة وفقاً للسلع، لكن من المتوقع أن تبلغ بحدود متوسطة نحو 20٪».

وأوضح لـ«الإمارات اليوم» أن «إدارة الجمعية أجرت ضمن تلك المفاوضات تشاورات عدة مع مورّدي أنواع متعددة من زيوت الطعام لبدء تنفيذ تخفيضات سعرية على منتجاتهم».

وتابع «بعض مورّدي الزيوت أبدوا استجابات أخيراً لتخفيض الأسعار بنسب تبلغ نحو 20٪». وأضاف «سنسعى لزيادة حدود التخفيض في الزيوت التي سيتم تعبئتها تحت شعار الجمعية التعاونية».

وأشار إلى أن «الانخفاضات الجديدة على زيوت الطعام تأتي في إطار انخفاض أسعار عدد من السلع الغذائية في مختلف الأسواق العالمية جرّاء الأزمة العالمية».

وأضاف أن «أبرز الأسباب التي أسهمت في توجه إدارة الجمعية لإجراء مفاوضات توسيع نطاق التخفيضات السعرية ترجع إلى الرغبة في عودة مؤشرات الأسعار إلى حجمها الطبيعي عقب تضخمها بشكل لافت خلال العام الماضي، وبشكل خاص مع اتجاه عدد من المورّدين لفرض زيادات مبالغ فيها على عدد من السلع».

ولفت إلى أن «إدارة الجمعية بدأت خلال الفترة الماضية في تنفيذ بعض التخفيضات السعرية على سلع متنوعة من ضمنها الأرز، الذي تجاوزت نسبـة التخفيض عليه نحو 35٪، بتراجع من سعر 185 درهماً لعبوات أرز بسمتي زنة 20 كيلوغراماً إلى مبلغ 145 درهماً للعبوات نفسها، فضلاً عن تخفيضات أسعار الحليب المجفف من نحو 59 درهماً لعبوات زنة 2.45 كيلوغرام لنوع «الاتحاد» إلى نحو 51 درهماً فقط للعبوات نفسها، إلى جانب تخفيض أسعار أكياس الخبز الكبير من ثلاثة دراهم إلى 2.25 درهم، رغماً من إقرار التخفيضات التي أعلنتها وزارة الاقتصاد إلى 2.50 درهم.
طباعة