«ميد»: أبوظبي وجهة الإنشاءات الخليجية في 2009

كشفت مجلة «ميد» في مسح شامل لقطاع الإنشاءات في منطقة الخليج صدر عنها أمس، أن 96٪ ممن استطلعت آراؤهم يتوقعون مزيداً من الصعوبات بين عملاء الإنشاءات والمقاولين في دول الخليج خلال عام ،2009 في حين أن ثلثي ممثلي شركات الإنشاءات قالوا إن أعمال الإنشاءات في دول المجلس ستتحول باتجاه أبوظبي، وقطر، والسعودية.

وأضافت أن نتائج المسح أظهرت أن قطاع التطوير العقاري في الخليج سيوفر فرصاً أقل خلال عام .2009

وركز المسح على أربع فئات رئيسة شملت تحليل أوضاع السوق، وعلاقة العميل مع المقاول، وإدارة الإنشاءات، وتكاليف الإنشاءات. وقد اعتمدت نتائج التقرير على آراء أكثر من ثلث المشاركين في الملتقى العربي للإنشاءات الذي عقد في أبوظبي أخيراً من المديرين التنفيذيين في كبرى شركات الإنشاءات في دول الخليج، وجاء التنوع في خلفيات المشاركين في المسح ليعطي المزيد من التوازن لنتائج التقرير التي غطت كل عناصر سلسلة التوريد في قطاع الإنشاءات، من العملاء إلى مزودي مواد البناء من مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
طباعة