أبوظبي تعتزم إنشاء أكبر مجمّع للكيماويات في العالم

المجمّع سيسهم في تنويع الدخل لأبوظبي وسيبدأ إنتاجه في 2013.  أرشيفية

كشفت شركة الاستثمارات البترولية الدولية «آيبيك» عن القانون الذي أصدره صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة بصفته حاكماً لإمارة أبوظبي بتأسيس شركة أبوظبي الوطنية للكيماويات، تسهم فيها «آيبيك» بنسبة 40٪ ومجلس أبوظبي للاستثمار بنسبة مماثلة، فيما تسهم شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» بالنسبة الباقية وهي 20٪.

وتتولى شركة الكيماويات الجديدة التي يبلغ رأسمالها 500 مليون درهم تنفيذ مشروع لإنشاء أكبر مجمع للكيماويات في العالم وأكثرها تكاملاً، ويتألف المشروع من مراحل عدة، حيث سيتم في المرحلة الأولى التي ستكلف مليارات الدولارات إنشاء وحدة ذات طاقة عالمية المستوى لتكسير مادة النافثا الأولية ووحدات لإنتاج مشتقات مادتي البروبلين والإيثيلين، كما ستحتوي على وحدة لإعادة تشكيل النافثا، حيث تعتبر أكبر وحدة من نوعها في العالم، وسينتج عنها مواد الزايلين والبنزين والكيومين، فضلاً عن إنشاء مجمع لمشتقات اليوريا.

ويسهم المجمع، الذي يتوقع أن يبدأ إنتاجه في عام ،2013 في تحقيق استراتيجية حكومة أبوظبي لتنويع مصادر الدخل، ومن المتوقع أن يوفر إنتاج مجمع الكيماويات الكبير فرصاً عديدة وجديدة لتطوير الصناعات التحويلية في الدولة.

وكان مجلس إدارة شركة «آيبيك قد ناقش في اجتماعه أداء الشركة في عام ،2008 بالإضافة إلى المشروعات التي تقوم الشركة بتنفيذها، إلى جانب مناقشة فرص استثمارية أخرى سيتم الإفصاح عنها في المستقبل القريب.

يذكر أن شركة «آيبيك» هي شركة وطنية مملوكة بالكامل لحكومة أبوظبي وتستثمر في مجال الطاقة خارج الإمارة، كما تمتلك الشركة أيضاً نسباً تتراوح بين 10 إلى 70٪ من أسهم بعض الشركات العالمية، مثل شركة «هايونداي أويل» الكورية، وشركة «بورياليس» لإنتاج اللدائن البلاستيكية، وشركة النفط النمساوية «أو أم في»، وشركة «باركو الباكستانية»، وشركة «سبسا الاسبانية» وشركة «كوزمو أويل» اليابانية.

ويهدف إنشاء شركة أبوظبي الوطنية للكيماويات إلى تطوير وتملك وإدارة مجمع لصناعة المواد الكيماوية في الإمارة يعرف باسم «مدينة كيماويات الصناعية».

ونص القانون على أن يدير الشركة مجلس إدارة من خمسة أعضاء، يتم تسمية عضوين منهم من مجلس أبوظبي للاستثمار، وعضوين من شركة الاستثمارات البترولية الدولية، وعضو واحد من شركة بترول أبوظبي الوطنية.

وخوّل القانون المجلس اختيار الرئيس ونائبه وفق النظام الأساسي للشركة .
طباعة