«لوفتهانزا» تتفاوض لدخول الأسواق الإسكندنافية

الأزمة المالية دفعت «ساس» للتخلي عن وحدتها الإسبانية. إي.بي.إيه

قال مسؤول تنفيذي في شركة طيران «لوفتهانزا» الألمانية «إن الشركة مهتمة بدخول السوق الاسكندنافية، وتجري مفاوضات مع شركة «ساس» المشغلة لشركات خطوط الطيران الاسكندنافية المشتركة»، على الرغم من أنها لم تعلن عما إذا كانت تنوي إبرام صفقة اندماج محتملة.

وذكرت صحيفة «يلاندز بوسطن» الدنماركية نقلاً عن المسؤول التنفيذي، كارستين بينتس، أنه «بعد السـوقين الألمانية والإيطالية، فإن السوق الاسكندنافية هي أكثر الأسواق أهمية بالنسبة لـ(لوفتهانزا)».

وقال بينتس «إننا نتمنى أن نكون نشطين في عملية الاندماج التي تجرى في صناعة الطيران الأوروبية، وإن هذا الأمر قد تم بحثه من جانب مجلس إدارة (لوفتهانزا)».

وقال التقرير «إن بينتس رفض التعليق عن وجود صفقة اندماج محتملة مع شركة «ساس» للطيران، لكنه قال إن المفاوضات مستمرة».

وكانت إدارة شركة الخطوط الجوية الاسكندنافية «ساس» قد اتخذت إجراءات عدة لخفض التكلفة من أجل تقليل الخسائر، وتحاول حالياً التفاوض لخفض الأجور مع النقابات العمالية.

وقال محللون إن من المرجح أن تكون مثل تلك الإجراءات شرطاً أساسياً لشركة ربما تسعى للتقدم بعرض استحواذ.

وكانت «ساس» قد وقعت منتصف الشهر الماضي اتفاقية أولية لبيع وحدتها الإسبانية «سبين أير» لمجموعة من المستثمرين، وأعلنت أيضاً أنها تعتزم بيع حصتها في شركة الخطوط الجوية الوطنية في لاتفيا «أير بالطيك».

تجدر الإشارة إلى أن حكومات دول النرويج السويد والدنمارك تمتلك حصة في «ساس» نسبتها 50%، بينما تؤول النسبة الباقية إلى حملة أسهم من القطاع الخاص.

وحققت أسهم «ساس» مكاسب بنحو 3.8%  مع بداية تعاملات أمس في بورصة استوكهولم.

طباعة