البنك الأهلي الكويتي يغلق صفقة تاريخية لقرض طويل الأجل بقيمة 825 مليون دولار

أعلن البنك الأهلي الكويتي أنه أتم بنجاح صفقة تسهيلات قرض طويل الأجل بقيمة 825 مليون دولار أمريكي لمدة 37 شهراً ، محققاً بذلك أكبر عملية تمويل تقوم بها مؤسسة مالية كويتية منذ يناير 2010.

تم تصميم تسهيلات القرض هذه لاستخدامها في الأغراض العامة للشركة ومتطلبات رأس المال العامل. وكان قد تم إطلاق القرض المشترك في أكتوبر وتم التوقيع على عملية التسهيلات هذه في 30 نوفمبر 2022 في الكويت.

وقد لقيت الصفقة استحساناً في الأسواق الدولية والإقليمية، ونجح البنك الأهلي الكويتي في زيادة التمويل من مبلغ الإطلاق الأولي بعد أن تجاوز الاكتتاب ما يقرب من 30٪. وقد شاركت مجموعة متنوعة من 13 مستثمراً عالمياً من أمريكا الشمالية وأوروبا وآسيا والشرق الأوسط في هذه الصفقة التاريخية.

وعمل سيتي بنك، فرع لندن، وشركة سوميتومو ميتسوي المصرفية فرع مركز دبي المالي العالمي كمنسقين مشتركين للصفقة، جنباً إلى جنب مع بنك أبوظبي التجاري، بنك أبوظبي الأول، بنك إتش إس بي سي الشرق الأوسط المحدود، بنك الصين الصناعي والتجاري المحدود ، فرع دبي (مركز دبي المالي العالمي)، بنك ميزوهو المحدود بصفتهم المنظمين الأساسيين المفوضين ومديري الطرح. فيما عمل البنك السعودي البريطاني وبنك المشرق. كمديرين رئيسيين مفوضين، والبنك الوطني السعودي كمنسق رئيسي وبنك ستاندرد تشارترد كمنسق.

وقال جورج ريشاني، الرئيس التنفيذي للمجموعة في البنك الأهلي الكويتي: "نحن فخورون بالإغلاق الناجح لصفقة التسهيلات هذه، وهي دليل على ثقة المستثمرين في جميع أنحاء العالم في البنك الأهلي الكويتي واستراتيجيته وتوقعاته المستقبلية. وتعتبرهذه التسهيلات الأكبر في تاريخ البنك الأهلي الكويتي وسوف تمكننا من مواصلة النمو وتوسيع أعمالنا وتقوية علاقاتنا. وأنا أود أن أشكر شركاءنا وموظفينا الذين بذلوا قصارى جهدهم لتحقيق أفضل نتيجة ممكنة".

وقالت نورة عبد المحسن الدويش، المدير العام للخزينة والاستثمار في البنك الأهلي الكويتي: " إن تجاوز الإكتتاب  لماهو معروض في عملية التمويل هذه في خضم فترة من عدم اليقين في السوق، هو دليل على متانة وسمعة البنك الأهلي الكويتي في الأسواق الإقليمية والدولية. وقد ساعد موقف البنك الأهلي الكويتي ورؤيته في إغلاق صفقة التمويل هذه خلال فترة زمنية قصيرة، ونحن نعرب عن شكرنا للفرق المعنية بهذه الصفقة على اجتهادهم وعملهم الجاد ".

من جانبه، قال رامي الرفاعي، المدير العام و المديرالتنفيذي الأول للبنك الأهلي الكويتي - مركز دبي المالي العالمي: "هذه الصفقة تتماشى مع رؤية البنك الأهلي الكويتي - مركز دبي المالي العالمي لتصبح بوابة للأعمال الدولية وتوفير دعم البنية التحتية لطموحات البنك الأهلي الكويتي. نحن نقدر بشدة علاقاتنا المتنامية حول العالم وسنعمل على تعزيز هذه الشراكات ".

 

طباعة