السلطنة تسجل زيادة 93٪ في عدد الزوار من الأسواق العالمية

الإمارات أكبر مصدر خليجي للسياح الى عمان

أصدرت شركة ForwardKeys الدولية، والتي تعتبر من الشركات الرائدة عالمياً في مجال بيانات وتحليلات السفر، أحدث بيانات حجوزات تذاكر الطيران، وخاصة خلال شهري نوفمبر وديسمبر من العام الحالي 2022، وتظهر البيانات أن سلطنة عُمان تسجل زيادة كبيرة في الأداء مقارنة بالعديد من المقاصد السياحية في المنطقة، حيث تشهد زيادة بنسبة تفوق 93٪ من بداية سبتمبر وحتى نهاية العام الحالي وذلك مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي في عدد الزوار من الأسواق العالمية وخاصة من الدول الأوروبية من ودول الشرق الأوسط، فضلًا عن زيادة بنسبة تتعدى 156٪ في عدد الزوار من الأسواق الإقليمية،.
ومن بين الدول التي سيتم استضافة الزوار منها في سلطنة عُمان، جمهورية ألمانيا، والتي تعد من أكبر الأسواق المصدرة للسياح إلى سلطنة عُمان في الربع الأخير من 2022، بزيادة تتخطى 140٪، كما سيقيم السياح الألمان في سلطنة عمان بمعدل ثمانية ليالي في سلطنة عمان.
ومن المتوقع أن يرتفع عدد الزوار القادمين الى سلطنة عمان من دول مجلس التعاون الخليجي بنسبة 196 ٪ حتى نهاية العام، هذا وتعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة أكبر مصدر للسياح الى سلطنة عمان من دول مجلس التعاون الخليجي، مع زيادة بنسبة 162٪ في عدد الزوار.
وقال هيثم بن محمد الغساني، مديرعام الترويج السياحي بوزارة التراث والسياحة : " تُوضح أحدث البيانات التي تم مشاركتها من قبل شركة ForwardKeys مدى أهمية التسهيلات ومنها النقل الجوي لجذب المسافرين، وتمثل سلطنة عُمان دورًا مهماً في السياحة في المنطقة بفضل ما تتمتع به من التنوع في المقومات التي تتميز بها محافظاتها، وتنوع الأنشطة والتجارب السياحية مما يجعلها مكانًا مثاليًا للزيارة للعديد من السواح والفئات المستهدفة في الأسواق الإقليمية والدولية.
كما ستستفيد سلطنة عُمان من المسافرين الذين يزورون وجهات متعددة الى دول مجلس التعاون الخليجي وخاصة خلال فترة تنظيم بطولة كأس العالم في قطر، حيث تقدم الوزارة وبالتعاون مع شركاء القطاع ومن خلال برنامج سلطنة عمان المصاب لكأس العالم قطر 2022 مجموعة من البرامج والحوافز والتي تتضمن عروض خاصة برحلات الطيران والنقل والإقامة والجولات السياحية الفريدة الى جانب تسهيل الدخول للسلطنة للحاصلين على بطاقة هيا".
ويقول أوليفييه بونتي، نائب رئيس Insights في ForwardKeys: "إن هذه فرصة مثيرة للمنطقة لاستقطاب المسافرين، والذين يحرصون على السفر في فترة ما بعد الوباء واستكشاف المنطقة أكثر".
وتأسست ForwardKeys في عام 2010 لتوفير البيانات عن المسافرين ووجهاتهم والمدة الزمنية التي سيقضونها للمنظمات السياحية والمنشآت الفندقية والشركات السياحية – والتي ستتخذ قرارات استراتيجية أفضل بمعرفة هذه البيانات، وكثيرًا ما يستخدم شركاء الصناعة مثل منظمة السياحة العالمية ومنظمة التجارة العالمية وميدفا مجموعة حلول في هذا الجانب من بينها بيانات السفر، وتوجهاتهم.

طباعة