قلق في «وول ستريت» من ارتفاع الفائدة والركود

تراجعت مؤشرات الأسهم الرئيسة في بورصة «وول ستريت» لتغلق على انخفاض كبير نهاية الأسبوع، حيث واصل المستثمرون المذعورون إعادة ترتيب أوضاعهم وسط مخاوف من أن يؤدي تشديد السياسة النقدية إلى دفع الاقتصاد إلى الركود.

طباعة