بهدف توفير رحلات مُيسّرة للمسافرين

«اي دي ناو» تدعم «إياتا» من خلال خدمة التحقق من الهوية الرقمية والمصادقة

أعلنت «اي دي ناو» IDnow، المنصة العالمية الرائدة في خدمة التحقق من الهوية الرقمية اليوم عن مشاركتها ببرنامج مُسّرع إتحاد النقل الجوي الدولي (إياتا) 2022، وذلك من خلال العمل الدؤوب مع إدارة الإتحاد وأعضائها لحشد خبراتها والمامها بالأنظمة المرتبطة بمجال التحقق من الهوية الرقمية والمصادقة. والعمل سويًا لتحقيق الأهداف المشتركة لجعل السفر جوًا أكثر سلاسة وأقل احتكاكًا، فضلاً عن تخفيض مخاطر الاحتيال التي قد تلحق بشركات الطيران.    
ويُعتبر الاتحاد الدولي للنقل الجوي "إياتا"، الذي يجمع الخطوط الجوية الدولية ويُمثل ما يقارب 290 شركة طيران، أي  ما يعادل 83% من إجمالي حركة الملاحة الجوية، رائداً في صياغة المعايير الدولية لتعزيز قطاع الملاحة في العالم.

وتتطلع «اي دي ناو» من خلال برنامح مُسّرع "إياتا" إلى المساهمة في "هوية إياتا الموحدة IATA’s One ID" التي تهدف إلى وضع وتطبيق معايير القطاع لتبسط الرحلات الجوية بشكل كبير من خلال تطبيق "إياتا" اللاتلامسي للأجهزة الذكية، الهادفة نحو الرقمنة والتحقق البيومتري الآمن للهوية.
وفي إطار رؤية "هوية إياتا الموحدة" وعند الإنتهاء من عمليات التحقق من صحة المستندات عن بُعد، سيتمكن الركاب من الوصول إلى المطار وهم على أتم استعداد للسفر والمضي قدمًا عبر كل نقطة اتصال من خلال التعرف البيومتري بسلاسة وبساطة تامة. مما يحقق نظام عالمي قابل للتشغيل البيني عبر المطارات وشركات الطيران والحكومات.

وتقوم «اي دي ناو» بالتعاون مع الخطوط الجوية ومزودي التكنولوجيا الآخرين ضمن لائحة أعضاء "إياتا" والمشاركة في عصف ذهني لإصدار ورقة بيضاء حول تطبيق الهوية الرقمية في قطاع الملاحة الجوية. كما يتم تطوير إثباتات لعرض إمكانية الهوية الرقمية في دعم الأشخاص من ذوي القدرات المحدودة في السفر والانتقال، ورفعها للخطوط الجوية والمطارات لإدراجها ضمن قائمة الأولويات وتهيئة فريق عمل يقوم بالدعم الكامل لهؤلاء الأشخاص.

وفي تصريحٍ لها، قالت كات أر مورس، مدير الابتكار والشراكات والفعاليات لدى "إياتا": "نحن في "إياتا" يسرنا مشاركة «اي دي ناو» في قلب المحادثات فيما يخص الابتكار وتطوير القطاع من خلال الخبرات والممارسات اللامركزية الأمنة للهوية الرقمية لدعم قطاع الطيران في رحلته نحو التركيز على العملاء".
 
ومن جانبه قال مايكل أ. بينر، رئيس الهوية الرقمية لدى «اي دي ناو» قائلًا: "نحن ندرك تمامًا بأن خدمة الهويات الرقمية لديها إمكانيات وآفاق هائلة لتحقيق تجربة سفر جديدة واستثنائية في قطاع الملاحة الجوية الحديثة. بما في ذلك، تقليل مخاطر الاحتيال لشركات الطيران وإنشاء تجربة لا تلامسية أكثر سلاسة للركاب وتقديم حل متوافق مع القانون العام لحماية البيانات لتخزين الصور البيومترية ومشاركتها مع المطارات والمؤسسات الأخرى ضمن القطاع. فالهوية الرقمية حتمًا هي المفتاح".
وأضاف قائلاً: "نحن فخورون وفي غاية الحماس بأن نكون الجهة المختارة من قبل "إياتا" للعمل يداً بيد  وإقامة الشراكات مع أهم خطوط الطيران في العالم لضمان ازدهار مستقبل السفر الجوي".

طباعة