بولندا وبلغاريا تحصلان على الغاز من جيرانهما الأوروبيين

ستحصل بولندا وبلغاريا على الغاز من جيرانهما الأوروبيين بعد أن قطع عملاق الطاقة الروسي غازبروم إمداداته، حسب ما أعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين.

وأكدت رئيسة المفوضية في كلمة مقتضبة أمام الصحافة "سنعمل على أن يكون لقرار غازبروم أقل تأثير ممكن على المستهلكين الأوروبيين".

واعتبرت أن "الإجراء الذي اتخذته روسيا سيؤثر على روسيا نفسها. الكرملين يضر بالاقتصاد الروسي لأنهم يحرمون أنفسهم من مردود كبير".

وأشارت إلى أن هذا "التوقف الأحادي الجانب" للتسليم "غير مبرر وغير مقبول". وقالت: "هذا يظهر مرة أخرى عدم موثوقية روسيا كمورد للغاز".

وأضافت: "اليوم فشل الكرملين مرة أخرى في محاولته بث الانقسام بين الدول الأعضاء. عصر الوقود الأحفوري الروسي في أوروبا يقترب من نهايته".

وكانت مجموعة غازبروم الروسية العملاقة للطاقة أعلنت، أمس، أنها قطعت جميع إمدادات الغاز عن بولندا وبلغاريا لعدم تلقيها دفعات بالروبل من البلدين العضوين في الاتحاد الأوروبي.

طباعة