توقعات بتدفق كميات ضخمة من النفط الإيراني إلى آسيا

«خام برنت القياسي» كسر حاجز 100 دولار للبرميل. غيتي

توقع محللون تدفق ملايين البراميل من النفط الإيراني إلى الأسواق العالمية، خصوصاً في آسيا، إذا تم التوصل إلى اتفاق بين الدول الغربية وإيران بشأن البرنامج النووي الإيراني، في حين ستكون مصافي النفط الكورية الجنوبية من بين أول مقاصد الشحنات.

ونقلت وكالة «بلومبرغ» للأنباء عن بيانات شركة «كبلر للمعلومات»، القول إن «إيران تحتفظ حالياً بين 65 و80 مليون برميل نفط خام في صهاريج التخزين».

وتمثل المتكثفات النفطية، وهي خام فائق الخفة يتم إنتاجه أثناء استخراج الغاز الطبيعي، نحو أربعة أخماس هذه المخزونات، في وقت ستزداد فيه كميات النفط الإيراني المتدفقة إلى الأسواق، إذا تمت إضافة كميات النفط الخام التي تنتجها إيران بالفعل.

في المقابل، قال متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية: «إن التوصل إلى اتفاق بشأن البرنامج النووي الإيراني بات وشيكاً، إذا تمت تسوية بعض النقاط التفصيلية».

طباعة