أغنى عشرة رجال في العالم يربحون 15 ألف دولار كل ثانية ويملكون أكثر من 99 في المئة من سكان الكوكب !

زادت ثروة أغنى عشرة رجال في العالم بمقدار يزيد عن الضعف، بما كان يقدر ب 700 مليار دولار أمريكي إلى 1.5 تريليون دولار أمريكي – بمعدل 15 ألف دولار في الثانية أو 1.3 مليار دولار أمريكي يوميًا – خلال العامين الأولين من الجائحة والتي شهدت انخفاض دخل 99 في المئة من البشرية ودفعت بأكثر من 160 مليون شخص آخرين إلى براثن الفقر.

وقد أدرجت أسماء أغنى 10 رجال على النحو التالي: إيلون ماسك، وجيف بيزوس، وبرنار أرنو وأسرته، وبيل غيتس، ولاري إليسون، ولاري بيج، وسيرغي برين، ومارك زوكربيرغ، وستيف بالمر ووارن بوفيت.

وقالت المديرة التنفيذية لمنظمة أوكسفام غابرييلا بوشيه: “لو خسر هؤلاء الرجال العشرة 99.999 في المئة من ثرواتهم غدًا، فإنهم سيظلون أغنى من 99 في المئة من جميع سكان هذا الكوكب.

وبذلك تزيد الثروات التي يملكونها حاليًا بستة أضعاف عمّا يملكه أفقر 3.1 مليار إنسان “.

وفي تقرير جديد بينت منظمة أوكسفام إنّ اللامساواة تساهم في وفاة ما لا يقل عن 21 ألف يوميًا، أي شخص واحد كل أربع ثوان. وهي أرقام تستند إلى الوفيات على مستوى العالم بسبب عدم القدرة على الوصول إلى الرعاية الصحيّة إضافة الى العنف القائم على النوع الاجتماعي والجوع وانهيار المناخ.

 

طباعة