إلغاء 2725 رحلة جوية في الولايات المتحدة

تأخر 6072 رحلة جوية قادمة من وإلى أميركا. أ.ف.ب

تواصل اضطراب الرحلات الجوية في الولايات المتحدة، بسبب سوء حالة الطقس في مناطق عدة من البلاد، وارتفاع عدد الإصابات بفيروس «كوفيد-19» بدفع من المتحور الجديد «أوميكرون»، حيث تم إلغاء 2725 رحلة جوية أول من أمس، بحسب الموقع الإلكتروني «فلايت-أوير»، الذي أشار إلى تأخر 6072 رحلة جوية قادمة من وإلى الولايات المتحدة، أول من أمس، من أصل 11 ألفاً و136 رحلة في جميع أنحاء العالم.

وبحسب الموقع نفسه، فإن شركة الطيران الأميركية الأكثر تضرراً هي «سكاي ويست»، التي اضطرت إلى إلغاء 23% من رحلاتها.

وبدت مطارات شيكاغو الأكثر تأثراً مع إلغاء أكثر من نصف الرحلات منها وإليها بسبب تردي الأحوال الجوية.

ويشهد النقل الجوي العالمي اضطراباً شديداً بسبب «أوميكرون»، إذ يتغيب العديد من الطيارين وأفراد طاقم الطيران بسبب إصابتهم بـ«كوفيد-19»، أو مخالطتهم مصابين به، ما يدفعهم إلى حجر أنفسهم وتضطر الشركات إلى إلغاء رحلات لعدم وجود عدد كافٍ من الموظفين.

يشار إلى أن شركات الطيران حول العالم ألغت 7500 رحلة جوية في عطلة نهاية الأسبوع.

طباعة