تقديرات روسية للمبلغ اللازم لإنعاش الاقتصاد السوري

قال المبعوث الرئاسي الروسي إلى سوريا ألكسندر لافرنتييف على هامش محادثات صيغة «أستانا»، إن الأموال اللازمة لإنعاش الوضع الاقتصادي والاجتماعي في سوريا تتجاوز 800 مليار دولار.

وأضاف لافرنتييف، أن الخراب يسود سوريا، وبحسب بعض التقديرات، تبلغ قيمة إعادة بناء هذه الدولة 600 مليار دولار، ووفقا لتقديرات أخرى - 800 مليار دولار، وربما أكثر من ذلك بكثير. لقد استنفدت الحكومة السورية بعد 11 عاما من المواجهة المسلحة معظم مواردها المالية. وسيكون من الصعب جدا تجاوز هذا الوضع، بدون مساعدة فعالة من المجتمع الدولي.

وأعرب لافرنتييف عن أمله، في أن يتم تنفيذ مشاريع لتوريد الغاز عبر خط أنابيب من مصر إلى لبنان عبر الأراضي السورية، والكهرباء من الأردن إلى لبنان عبر سوريا.

وانطلقت في نور سلطان عاصمة كازاخستان صباح اليوم، الجولة الـ17 لمفاوضات صيغة «أستانا» للتسوية في سوريا، والتي تستغرق يومين، بمشاركة وفود إيران وروسيا وتركيا، إضافة إلى وفود الحكومة السورية والمعارضة السورية المسلحة والأمم المتحدة.

 

 

طباعة