روسيا تستأنف رحلات الطيران الشارتر مع منتجعات مصر على البحر الأحمر

استأنفت رحلات الطيران "شارتر"، اليوم الثلاثاء، من روسيا إلى منتجعات مصر الواقعة على البحر الأحمر، وذلك بعد تعليقها لسنوات بعد تحطم طائرة ركاب روسية فوق سيناء إثر عمل إرهابي.

وتم استئناف رحلات الطيران المنتظمة اليوم مع منتجعي الغردقة وشرم الشيخ في مصر، الأمر الذي سيساهم في زيادة تدفق السياح من روسيا إلى مصر.

وقال اتحاد منظمي الرحلات السياحية، إنه مع استئناف رحلات الطيران العارض انخفض ثمن الرحلة السياحية من روسيا إلى مصر بنسبة 20%، وأشار مسؤولون في قطاع السياحة الروسي إلى أن سعر الرحلة السياحية لمدة أسبوع بواسطة الطيران العارض (المستأجر) يتراوح الآن من 15 ألف إلى 26 ألف روبل.

بالإضافة لاستئناف الرحلات الجوية غير المنتظمة مع مصر، تم استئناف اليوم الرحلات الجوية من روسيا إلى تايلاند وتونس وهولندا والنرويج والسويد وإيران وعمان وسلوفينيا وجزر الباهاما.

وفي 9 أغسطس من العام الجاري، تم استئناف رحلات الطيران المنتظم من روسيا إلى شرم الشيخ والغردقة. وجاء ذلك بعدما اتفقت موسكو والقاهرة في أبريل من هذا العام على استئناف حركة الطيران بشكل كامل بين البلدين، بما في ذلك مع المنتجعات المصرية.

واستئناف رحلات الطيران من روسيا إلى المنتجعات المصرية سيساهم في تعزيز السياحة بمصر، فقبل تعليق الطيران كانت روسيا تعد مصدرا رئيسيا للسياحة في مصر، التي تدر مليارات الدولارات على الخزينة المصرية.

طباعة