وراء الاقتصاد.. دورسي: التضخم قادم

جاك دورسي. من المصدر

قال الرئيس التنفيذي لشركة «تويتر»، جاك دورسي، إن «التضخم المفرط» قادم، وسيحدث قريباً في الولايات المتحدة والعالم، حيث إنه سيغير كل شيء، مضيفاً في تعليقه على موضوع معدل التضخم المتصاعد في أميركا، أن «الأمور ستزداد سوءاً إلى حد كبير».

وكتب دورسي في تغريدة على «تويتر»: «التضخم المفرط سيغيّر كل شيء».

وتأتي التغريدة مع ارتفاع تضخم أسعار المستهلك بالقرب من أعلى مستوى له خلال 30 عاماً في الولايات المتحدة مع تزايد القلق من أن المشكلة قد تكون أسوأ ممّا توقعه السياسيون.

وكان رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، جيروم باول، أقرّ أخيراً، بأن ضغوط التضخم «من المرجح أن تستمر لفترة أطول ممّا كان متوقعاً في السابق»، لافتاً إلى أنها قد تستمر «حتى العام المقبل».

وتوقع باول أن يبدأ بنك الاحتياطي الفيدرالي قريباً بالتراجع عن الإجراءات غير العادية التي قدمها لمساعدة الاقتصاد، التي يؤكد مراقبون أنها أدت إلى زيادة التضخم.

وقد يكون من المدهش للبعض أن يستخدم دورسي كلمة تضخّم مفرط، وهي حالة من ارتفاع الأسعار بسرعة يمكن أن تدمّر العملات وتدمّر الاقتصادات بأكملها.

من جهته، قال المستثمر الملياردير، بول تيودور جونز، إنه يمتلك بعضاً من عملة «بيتكوين» الرقمية، ويعتبرها وسيلة جيدة للتحوط من التضخم. وأضاف: «هناك مكان للعملات المشفرة، ومن الواضح أنه يفوز بالسباق ضد الذهب في الوقت الحالي».

وإضافة إلى الإشراف على منصة وسائط اجتماعية بها 206 ملايين مستخدم نشط يومياً، يُعد دورسي من أشد المدافعين عن «بيتكوين»، حيث قال في وقت سابق إن «سكوير»، منصة معالجة بطاقات الخصم والائتمان التي شارك في تأسيسها، تبحث في تعدين العملة المشفرة، وإنها تمتلك أيضاً بعضاً من عملة «بيتكوين» وتسهّل التداول فيها.

طباعة