مدعون فرنسيون يفتحون تحقيقا بشأن حاكم مصرف لبنان

ذكرت وكالة فرانس برس اليوم الأحد أن المدعين في فرنسا بدأوا تحقيقا أوليا في مزاعم غسل الأموال ضد حاكم مصرف لبنان، ونقلت الوكالة عن مصدر مطلع على القضية قوله إن رياض سلامة يخضع للتحقيق فيما يتعلق بالتخطيط لمؤامرة وغسل أموال.

ونفى بيير أوليفييه سور محامي سلامة الفرنسي المزاعم ووصفها بأنها "دعاية" ذات دوافع سياسية، وذلك في بيان أرسله حاكم مصرف لبنان إلى رويترز اليوم الأحد.

وفي رده الشهر الماضي على الشكوى القانونية الأساسية المرفوعة ضده من قبل مجموعة شيربا المناهضة للفساد، قال سلامة إنه أثبت تكوين ثروته قبل أن يتولى منصبه في عام 1993.

طباعة