اليابان تسجل فائضاً في الحساب الجاري

أعلنت وزارة المالية اليابانية، أمس، عن تسجيل البلاد فائضاً في ميزان الحساب الجاري، خلال فبراير الماضي، بقيمة 2.916 تريليون ين (26.6 مليار دولار) بتراجع نسبته 4.7% عن الشهر نفسه من العام الماضي.

ووفقاً لوكالة الأنباء الألمانية، تجازوت قيمة الفائض توقعات المحللين التي كانت 1.96 تريليون ين مقابل فائض قدره 646.8 مليار ين خلال يناير الماضي.

وتراجعت صادرات اليابان، خلال فبراير الماضي، بنسبة 4% سنوياً إلى 6.07 تريليونات ين، في حين زادت الواردات بنسبة 11.8% إلى 5.55 تريليونات ين، ليصل الفائض التجاري إلى 524.2 مليار ين بانخفاض نسبته 61.6% عن الشهر نفسه من العام الماضي.

طباعة