6.7 مليارات يورو خسائر «لوفتهانزا» في 2020

الشركة لم تعمل إلا بـ 31% من طاقتها خلال العام الماضي. رويترز

أعلنت «لوفتهانزا»، أكبر مجموعة أوروبية للنقل الجوي أنقذتها الحكومة الألمانية من الإفلاس، أنها منيت بخسائر قياسية بلغت 6.7 مليارات يورو في العام الماضي، موضحة أنها تتوقع استمرار الخسائر في عام 2021 بسبب وباء «كورونا».

وأفادت وكالة «فرانس برس»، بأن مجموعة الطيران التي لم تعمل إلا بـ31% من طاقتها خلال عام 2020، خفضت تقديراتها للطلب في العام الجاري، بسبب انتعاش أبطأ في قطاع السفر، مشيرة إلى أنها لا تتوقع العودة إلى 90% مما كانت عليه منتصف عام 2019 قبل «منتصف العقد».

وبالنسبة إلى «لوفتهانزا»، وغيرها من شركات الطيران، تبدد إمكان الحصول على فترة راحة قصيرة في العطلة الصيفية بسبب تباطؤ الوباء في أوروبا، إذ تجدد انتشار المرض وفرض قيود منذ الخريف.

وعملياً، تتوقع الشركة تحقيق بين 40 و50% من العرض خلال عام 2021، مقابل 60% في تقديرات سابقة. وذكرت أنها مستعدة لمواجهة ذروة تبلغ 70% خلال الصيف.

وللعودة إلى تدفق العائدات، يترتب على المجموعة الوصول إلى 50% من مستوى ما قبل الأزمة، بينما تقوم المجموعة حالياً «بإحراق» 300 مليون يورو شهرياً، رغم أن هذا يبقى أقل من مليون يورو يومياً في ذروة الأزمة الصحية.

طباعة