«سامسونغ» تطلق علامات ذكية لتعقب الأشياء المفقودة

لا تشتمل العلامات الذكية الجديدة من «سامسونغ» على مودم مدمج. رويترز

أطلقت شركة «سامسونغ» العلامات الذكية (غالاكسي SmartTag)، و(SmartTag+)، لتعقب الأشياء المفقودة، والحيوانات الأليفة في المنزل.

وأوضحت الشركة الكورية الجنوبية أنه يمكن إرفاق العلامة الذكية المزودة بتقنية «البلوتوث» بسهولة بالأشياء المطلوب تعقبها، مشيرة إلى أنه تتم مزامنة العلامة الذكية، مع تطبيق الهاتف الذكي «سامسونغ SmartThings» عن طريق تقنية البلوتوث المنخفض الطاقة Energy. وفي حالة فقدان الشيء المثبتة به العلامة الذكية، يقوم التطبيق بعرض آخر موضع معروف له.

وبمجرد أن يصبح المستخدم داخل نطاق تغطية «البلوتوث»، يقوم تطبيق الهاتف الذكي بعرض المسافة، كما يمكن تشغيل الصوت بضغطة زر لتشغيل الصوت لتسهيل العثور على الشيء المفقود.

وبالإضافة إلى ذلك، يمكن استعمال العلامات الذكية الجديدة كجهاز ريموت كنترول لتجهيزات المنزل الذكي، حيث يتم تخصيص وظيفة للزر، عن طريق تطبيق الهاتف الذكي، وتمتد فترة تشغيل البطاريات (CR2032) حتى 6 أشهر.

وعلى غرار معظم الموديلات المنافسة، لا تشتمل العلامات الذكية الجديدة من «سامسونغ» على مودم مدمج، ولا يمكن العثور على العلامات المسروقة، إلا عندما تكون هناك علامة ذكية أخرى، أو هاتف «سامسونغ Galaxy» مزود بتطبيق SmartThings في النطاق القريب، حتى يمكن إعادة توجيه الموقع إلى السيرفر. وأعلنت «سامسونغ» عن أنها ستطرح العلامات الذكية (غالاكسي SmartTag وSmartTag+) الجديدة في الأسواق، في وقت لاحق من العام الجاري.

طباعة