اعتباراً من 31 يناير.. فرنسا تغلق حدودها والمحلات الغذائية الكبيرة وتعلق الرحلات الجوية

أعلنت الحكومة الفرنسية سلسلة إجراءات جديدة لمواجهة انتشار سريع للسلالة الجديدة من فيروس «كورونا» حول العالم، بينها تعليق الرحلات الجوية مع الدول غير الأوروبية، لكنها تفادت فرض حجر صحي شامل في البلاد.

وقال رئيس الحكومة جان كاستيكس في تصريح صحافي الليلة الماضية، عقب اجتماع مجلس الدفاع المصغر في «قصر الإيليزيه»، ترأسه الرئيس إيمانويل ماكرون: «ستغلق فرنسا حدودها أمام جميع الدول من خارج الاتحاد الأوروبي اعتباراً من منتصف ليل يوم الأحد، ما لم يكن هناك سبب مقنع، للحد من انتشار وباء فيروس كورونا و سلالاته المتحورة».

وأضاف أن «أي دخول إلى فرنسا من إحدى دول الاتحاد الأوروبي سيكون مشروطاً بالإدلاء بنتيجة اختبار PCR سلبية، باستثناء العاملين عبر الحدود».

وأكد كاستيكس أن حكومته قررت تفادي فرض حجر صحي جديد شامل في البلاد حالياً، معلناً عن تشديد الإجراءات في المحلات التجارية بالتوازي، إذ سيتم إغلاق جميع المحلات غير الغذائية التي تزيد مساحتها عن 20 ألف متر مربع. وقال إن حكومته ستشجع أكثر العمل عن بُعد خلال شهر فبراير 2021.

 

 

 
 

طباعة