شركة إلكترونية تشتري "دبنهامز" بـ 75 مليون دولار

أعلنت شركة تجارة التجزئة الإلكترونية "بوهو" اليوم، أنها اشترت العلامة التجارية "دبنهامز" البريطانية الشهيرة المتخصصة في الملابس والتي أفلست العام الماضي.  

وقالت "بوهو" البريطانية التي تأسست عام 2006، إنها دفعت 55 مليون جنيه إسترليني (75 مليون دولار) نظير الاسم التجاري والملكية الفكرية وقائمة عملاء "دبنهامز".

غير أن "بوهو" لم تشتر أي من متاجر "دبنهامز" ما يعني أن الـ118 فرعا الخاصة بها أغلقت بشكل مؤقت ويواجه موظفوها البالغ عددهم 10 آلاف موظف التسريح من العمل.

وأوضحت "بوهو" في بيان، أنه بعد خروج بريطانيا من قيود الإغلاق المتعلقة بجائحة "كوفيد-19" سيتم السماح بإعادة فتح المتاجر لبيع ما لديها من مخزون.

وأضافت أنها "ستعيد بناء منصة (دبنهامز) وإطلاقها.. لتتحول إلى فئات جديدة تشمل الجمال والرياضة والأدوات المنزلية".

وقال الرئيس التنفيذي لشركة "بوهو"، جون ليتل، إن "الاستحواذ على العلامة التجارية كانت فرصة استراتيجية مثيرة.. لتحويل جمهورها المستهدف".

يشار إلى أن شركة "بوهو" متخصصة حاليا في بيع ملابس النساء والرجال وبعض أنواع مساحيق التجميل من خلال موقعها الإلكتروني.

 

طباعة